احذري.. الحلي والمجوهرات خطر على الصحة

احذري.. الحلي والمجوهرات خطر على الصحة

المصدر: برلين - إرم نيوز

تميل النساء عمومًا لارتداء الحلي والمجوهرات، للحصول على طلة جميلة تزيد من جاذبيتهن.

غير أن أخصائية ألمانية في أمراض الحساسية حذّرت من ارتداء الحلي، التي قد تؤثر سلبا على الصحة، سيما تلك المصنوعة من المعادن وخصوصا النيكل.

وأوضحت الأخصائية فالسكي٬ في حديثها ببرنامج ”صحتك بين يديك“٬ وفق ما أوردت وكالة الأنباء الألمانية، أن الحساسية تجاه النيكل تتسبب باحمرار جلدي وحكة في أماكن الاحتكاك؛ أي في المكان الذي يلامس فيه النيكل الجسد.

والحساسية تجاه النيكل أمر منتشر بكثرة٬ وغالباً ما يصيب النساء والأطفال، بحسب الطبيبة التي تشير إلى أن ”النساء أكثر عرضة لحساسية النيكل لأنهن يتعاملن مبكراً مع المواد المعدنية٬ كاستخدام الحلي والبيرسنغ“.

 يعتقد البعض أن التخلص من مشكلة الحساسية تجاه النيكل تنتهي بالابتعاد عن ارتداء الحلي، لكن الأمر ليس بهذه السهولة، بحسب فالسكي التي توضح أن معدن النيكل منتشر في حياتنا بشكل كبير دون أن نعرف ذلك.

فالنيكل لا يستخدم في صناعة الحلي فحسب، بل يوجد في العملة المعدنية والأزرار والنظارات أيضاً، كما أنه متوافر في بعض الأدوية، وهو ما تؤكده فالسكي حيث تؤكد أن معدن النيكل ينتشر في أجسام الكثيرين وذلك من خلال المعادن المزروعة في الجسم٬ والمستخدمة في جراحة العظم وعلاج الأسنان، وفي دعامات الأوعية الدموية وجهاز تنظيم ضربات القلب؛ ما يعني أن النيكل متوافر في كافة السبائك المعدنية المستخدمة في قطاعات الطب.

ولا تعد حساسية النيكل خطيرة لكنها غير قابلة للعلاج، بحسب الطبيبة، مشددة على ضرورة إجراء فحص للحساسية للتأكد منه.

أما في الحالات المستعصية فيمكن الاستعانة بالأدوية٬ حيث تقول فالسكي ”نبدأ العلاج باستخدام بعض الكريمات المخففة للالتهاب مثل؛ كريم الكورتيزون. وإذا كانت الحالة مستعصية٬ فيمكن الاستعانة بالعقاقير“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com