طبيب أردني يكتشف علاجاً للزهايمر في مراحله الأولى

طبيب أردني يكتشف علاجاً للزهايمر في مراحله الأولى

المصدر: عمّان - تهاني روحي

اكتشف الطبيب الأردني عدنان العبدلات مؤخرا علاجا فعالا لمرض الزهايمر أو ما يسمى بخرف الشيخوخة. ويقوم الدكتور العبدلات باستخدام أربعة أدوية متعارف عليها، والتي يتم فيها معالجة مرض الزهايمر، ومن خلال عدة أبحاث قام بها لسنوات طويلة بعد أن تتلمذ على يد كبار أساتذة أمراض الدماغ في المستشفى لوطني في لندن. ود. عدنان هو أيضًا مكتشف مرض (عبدالات) Abdullat Syndrome عام 1980.

 ويشترط الدكتور عدنان -وهو استشاري في أمراض الأعصاب والدماغ- أن يتم اكتشاف أعراض المرض في مراحله الأولى من قبل المحيطين بالمريض كالنسيان والأسئلة المتكررة ونسيان المفردات المناسبة للتعبير وغيرها من الأعراض، حتى يتم العلاج بصورة فعالة. أما إذا تأخر المريض في مراجعه طبيب الدماغ والأعصاب لفترة تزيد عن 3 سنوات وهي فترة متقدمة، فإنّ العلاج يكاد يكون مستحيلاً، والعلاج الذي يعطيه للمريض، هي أدوية من شأنها أن تحافظ على المادة المسؤولة عن الذاكرة والتي تعرف بـ جلوتامين واستاركولين.

ويؤكد د. عدنان بأنه ليس هناك علاج شاف تماماً، بينما يتم تأخير وتخفيف سير المرض، فهذه الأدوية من شأنها أن تؤخر تطور المرض لسنوات قادمة، مثلا إذا لم يعرف المريض أسماء أولاده، أو حين لا يعرف عنوان منزله، فيساعده الدواء على استرجاع الذاكرة، ويتم تأثير العلاج بعد شهر.

أما إن كانت الإصابات وراثية بهذا المرض، فإنّ هناك فحوصات معينة للسائل الدماغي الشوكي تبين إن كان هذا الشخص لديه نوازع وراثية للإصابة. ويتم فحص الدماغ المحوري الطبقي أيضا.

ويشدد د. العبدلات على ضرورة المشي يوميًا، وتناول الأسماك وعدم الانعزال اجتماعياً خاصة وأنه يصيب كبار السن، بالإضافة إلى أهمية القراءة المستمرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com