السرطان يهدد حياة 35 مليون مواطن في إيران

السرطان يهدد حياة 35 مليون مواطن في إيران

طهران – أعلن رئيس مركز مكافحة التلوث في إيران، محمد ندافي، اليوم الجمعة، أن نحو 35 مليون مواطن إيران جميعهم معرضون للإصابة بمرض السرطان بسبب تلوث الهواء، معتبراً أن ”أجواء طهران ومدن إيرانية أخرى غير مشجعة للعيش“.

وقال ندافي في مؤتمر صحفي، إن ”العديد من مستشفيات العاصمة طهران شهدت تزايدا في أعداد المصابين بمرض السرطان خلال الأشهر الماضية“.

ونوه إلى أن ”ثلوث الهواء بسبب استخدام البنزين غير الصافي ودخان المعامل في طهران وراء زيادة عدد الإصابة بمرض السرطان.

وفي سياق آخر، كشف ندافي، أن ”فايروس الإنفلونزا هو المرض الآخر الذي بدأ يفتك بالمواطنين الإيرانيين“، مبينا أن وزارة الصحة ترفض الكشف عن عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بمرض الإنفلونزا.

وكان رئيس قسم الدواء في وزارة الصحة الإيرانية، كشف في يوليو الماضي، أن نحو 850 ألف شخص يصاب سنويا بمرض السرطان.

وقال رسول ديناروند، في تصريح لصحيفة محلية إيرانية، أن بعض حالات السرطان يتم تشخيصها وقابلة للعلاج، مشيرا إلى أن 100 ألف شخص يحتاجون إلى علاج بمواد كيميائية.

وأوضح أن بعض حالات تكلف ملايين الدولارات سنويا، لافتا إلى أغلب حالات الإصابة بالسرطان سببها التدخين.

جدير بالذكر، أن الإحصاءات الرسمية تشير الى أن المصابين بالسرطان الآن 300 ألف شخص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة