كاميرون يعارض ”ضريبة السكّر“ لمكافحة بدانة الأطفال – إرم نيوز‬‎

كاميرون يعارض ”ضريبة السكّر“ لمكافحة بدانة الأطفال

كاميرون يعارض ”ضريبة السكّر“ لمكافحة بدانة الأطفال

لندن- قال المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، اليوم الخميس، إن كاميرون يعارض فرض ضريبة على السكر كوسيلة لمكافحة بدانة الأطفال، رافضاً بذلك حججاً لحملة تحظى باهتمام شعبي لفرض ضريبة على الأغذية والمشروبات السكرية.

وتصف منظمة الصحة العالمية، بدانة الأطفال، بأنها أحد أخطر تحديات الصحة العامة في القرن الحادي والعشرين، وفي عام 2013 صنف واحد من بين كل خمسة بريطانيين في الفئة العمرية 10-11 عاماً على أنهم بدناء.

وفي وقت سابق، هذا الأسبوع، ظهر الطاهي الشهير خايمي أوليفر، أمام لجنة برلمانية، وحث الحكومة على فرض ضريبة على المشروبات الخفيفة، منتقداً تلك الصناعة عن غياب الوضوح بشأن محتوى السكر في منتجاتها.

وقال المتحدث باسم كاميرون للصحفيين: ”رئيس الوزراء يعتقد أنه توجد وسائل للتصدي لهذه المشكلة أكثر فعالية من فرض ضريبة على السكر“.

وأشار إلى أدلة قدمتها هيئة الصحة العامة في إنجلترا – وهي هيئة استشارية للصحة تمولها الدولة – والتي قالت إنه لا يوجد ”علاج سحري“ للتغلب على المشكلة.

ومن المنتظر أن تنشر الحكومة استراتيجية للتصدي لبدانة الأطفال أوائل العام المقبل.

ورداً على انتقادات بأن الحكومة تخشى جماعات الضغط في صناعة الغذاء، قال المتحدث إن الحكومة تعتبرها ”مسألة مهمة فعلاً“، وتريد التأكد من أن استراتيجيتها تأخذ في الاعتبار جميع الأدلة المتاحة.

وقالت دراسة لهيئة الصحة العامة في إنجلترا، اليوم الخميس، إن فرض ضريبة أو رسم على السكر قد يكون فعالاً في خفض الاستهلاك، لكن بدرجة أقل من إجراءات أخرى، في حين قال المتحدث باسم كاميرون، إن رئيس الوزراء لم يقرأ التقرير.

ومن بين الأفكار التي من المرجح أن تتضمنها استراتيجية الحكومة – التي تقوم على توصيات أخرى لهيئة الصحة العامة في إنجلترا – فرض قيود على الإعلانات عن الأغذية السكرية ووسائل لتشجيع خفض مقادير السكر في الغذاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com