أمريكية تخسر 127 كجم من وزنها (صور)

أمريكية تخسر 127 كجم من وزنها (صور)

أمبر رشدي، خضعت لعملية تدبيس معدة، وخسرت من وزنها 127 كجم، ومازال الطريق أمامها طويلًا للوصول إلى وزن فتاة طبيعية في مثل عمرها.

المصدر: القاهرة - من محمود صبري

نجحت الفتاة الأمريكية، أمبر رشدي، في خسارة 127 كجم من وزنها، بعدما وصلت إلى مرحلة الخطر القصوى، بوصول وزنها إلى 300 كجم.

أمبر(25 سنة)، من ولاية أوريغون، خضعت لعملية تدبيس معدة، وخسرت من وزنها 127 كجم، ومازال الطريق أمامها طويلًا للوصول إلى وزن فتاة طبيعية في مثل عمرها.

عندما كانت الفتاة في الخامسة من عمرها كان وزنها 70 كجم، وهو وزن امرأة متوسطة، وحين بلغت الـ 24 سنة، وصلت إلى الحد الخطير في السمنة المفرطة بـ 300 كجم.

وخلال الأشهر الأخيرة، بعدما حذرها الطبيب بأن الأمر مسألة حياة أو موت، تجرأت وثارت على نمط حياتها لتخسر من وزنها 127 كجم.

واعترفت أمبر قائلة: ”الأمر مؤلم جدًا، فأنا مقيدة للغاية ولا أستطيع الذهاب لأي مكان، أشعر بأنني حبيسة، أنا بائسة، لا أحب أن أكون هذا الإنسان، لا أحب هذا الحجم الكبير“.

وأضافت أنها تستخدم الطعام للسيطرة على الخوف ومواجهة مخاوفها من الفشل ”علاقتي مع الطعام ليست صحية، أقضي وقتًا طويلًا من اليوم في التفكير بما سأتناوله من طعام، ومتى سآكل، الطعام كان هو العزاء، وهذا يساعدني في الهروب من الواقع“.

في الخريف الماضي، اجتازت أمبر جراحة لإنقاذ حياتها بتدبيس المعدة، ومنذ ذلك الحين وصل وزنها إلى 173 كجم، ومازال الطريق طويلاً أمامها قبل أن تصبح امرأة ناجحة ومستقلة، مثلما تتمنى.

unnamed (38) unnamed (39) unnamed (41) unnamed (42) unnamed (43)

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com