منوعات

فحص جديد يكتشف سرطان الثدي قبل الأشعة السينية
تاريخ النشر: 24 يوليو 2022 15:52 GMT
تاريخ التحديث: 24 يوليو 2022 17:40 GMT

فحص جديد يكتشف سرطان الثدي قبل الأشعة السينية

أظهرت دراسة أكاديمية متخصصة لرصد الخلايا السرطانية أن فحص الدم باختبار "Trucheck" هو أفضل وأكثر دقة في الكشف عن سرطان الثدي من التصوير بالأشعة السينية. ونقلت

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أظهرت دراسة أكاديمية متخصصة لرصد الخلايا السرطانية أن فحص الدم باختبار ”Trucheck“ هو أفضل وأكثر دقة في الكشف عن سرطان الثدي من التصوير بالأشعة السينية.

ونقلت صحيفة ”الإندبندنت“ البريطانية عن دراسة أكاديمية بهذا الخصوص، أن نتائج البحث وصفت بأنها ”تغيير في قواعد اللعبة“ العلاجية، فاعتماد فحص الدم بدلا من تصوير الأشعة يساعد في الكشف عن سرطان الثدي في مراحله المبكرة، وبتكاليف أقل.

ويتمثل فحص الدم بنظام ”Trucheck“ بسحب حوالي 5 ملميتر من الدم للمعالجة ومعرفة ما إذا كان بالإمكان رصد الخلايا السرطانية المنتشرة ”CTCs“.

وحتى بوجود كميات ضئيلة من هذه الخلايا، فإن وجودها في الدم هو علامة دقيقة على وجود ورم سرطاني في مراحله المبكرة.

ويأمل الأطباء أن يؤدي الاختبار إلى الكشف المبكر عن سرطان الثدي، خاصة بين النساء الأصغر سنا، حيث لا تتم دعوة النساء في دول عديدة لإجراء أول صورة شعاعية للثدي إلا عند سن الخمسين.

وعلى عكس التصوير الشعاعي للثدي، الذي يستخدم آلات الأشعة السينية ،فإنه يمكن إجراء اختبار ”Trucheck“ بأقل قدر من الموارد.

وأظهرت الدراسة الأكاديمية التي شملت عينات دم من 9632 امرأة سليمة و 548 امرأة أخرى مصابة بسرطان الثدي، ونشرتها في الأساس مجلة “ كانسر“، أن الاختبار كشف عن 92 % من سرطانات الثدي، بزيادة خمس نقاط مئوية أكثر من التصوير الشعاعي للثدي.

وبالنسبة لسرطان الثدي في المرحلة الأولى، كانت دقته 89 %. وحتى بالنسبة للمرحلة 0، حيث يمكن أن تتطور الآفات السابقة للسرطان إلى المرض، فقد حدد فحص الدم 70 % من الحالات.

وحددت التجربة البحثية 96 % من الحالات التي تكون فيها النساء مصابات بسرطان الثدي في المرحلة الثانية.

كما حددت 100 % من حالات سرطان الثدي في المرحلة الثالثة أو الرابعة، وهي عندما تنتشر الأورام في أماكن أخرى من الجسم ويكون هناك المزيد من الخلايا السرطانية في الدم.

وقال جراح سرطان الثدي البروفيسور كفاح مقبل، الذي شارك في البحث ويعمل في معهد لندن للثدي في مستشفى الأميرة جريس، إن اختبار الدم يمكن أن يكون ”تغييرًا للعبة“ في فحص سرطان الثدي“.

وقال الدكتور تيم كروك، من مستشفى لندن كلينيك الخاص، الذي يقدم الاختبار للمرضى، إن الاختبار يمكن أن يحل محل تصوير الثدي بالأشعة السينية قد يكون حلاًّ ”للمشكلة الهائلة المتمثلة في التشخيص المتأخر للسرطان ”.

وقال إن الاختبار قد يستخدم في النهاية للكشف عن عدة سرطانات في شخص واحد باستخدام عينة دم واحدة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك