عقاقير ضارة جنسية ولتخسيس الوزن تنتشر بأسواق غزة

عقاقير ضارة جنسية ولتخسيس الوزن تنتشر بأسواق غزة

المصدر: إرم - من رموز النخال

تتداول في غزة منتجات طبية مجهولة المصدر والتركيب، وتتصدر المُنتجات عقاقير جنسية، ولتخسيس الوزن، وأخرى تجميلية، وصفها الدكتور رأفت رضوان رئيس قسم التفتيش بوزارة الصحة بغزة بالضارة جداً، وبأنها تشكل خطورة كبيرة على متعاطيها، لاحتوائها مواد محظورة عالميا.

وتؤثر العقاقير الجنسية منها على عضلة القلب، فيما تحدث أمراضا أخرى إلى جانب أدوية التخسيس المزيفة، والتي تغزو السوق وبأنواع وأصناف مختلفة، كما وتُؤثر أدوية مثل الهيبارين، بشكل كبير على صحة المواطنين.

وتمنع وزارة الصحة بغزة استخدام الدواء ذي الصبغة بنية اللون، فيما تسمح باستخدام الأبيض منه، بحسب رضوان الذي يدعو إلى ضرورة محاربة تداول عقار الترامادول المهرب ومنع صرفه في الصيدليات إلا بوصفة طبية.

وتُصنّع العديد من مستحضرات التجميل والخاصة بتفتيح البشرة بغزة، في أماكن غير صالحة للتصنيع وغير مجهزة لتحضير مثل هذه المستحضرات، الأمر الذي ينعكس سلباً على صحة المواطن، مما أدى إلى تشديد الرقابة الصحية على المستحضرات الطبية والتجميلية والتعميم على المواطنين بعدم شراء أي مستحضر ليس عليه ختم وزارة الصحة بغزة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com