منوعات

تقرير: اللبنانيون عاجزون عن علاج مرضاهم بسبب الأزمة المالية
تاريخ النشر: 05 أبريل 2021 8:56 GMT
تاريخ التحديث: 05 أبريل 2021 11:00 GMT

تقرير: اللبنانيون عاجزون عن علاج مرضاهم بسبب الأزمة المالية

يغرق اللبنانيون في الفقر والغضب بسبب انخفاض قيمة العملة الوطنية مقابل الدولار؛ ما بات كثير منهم غير قادر على الوصول إلى الخدمات الأساسية من بينها الصحة. وبحسب

+A -A
المصدر: إرم نيوز

يغرق اللبنانيون في الفقر والغضب بسبب انخفاض قيمة العملة الوطنية مقابل الدولار؛ ما بات كثير منهم غير قادر على الوصول إلى الخدمات الأساسية من بينها الصحة.

وبحسب تقرير نشره موقع إذاعة فرنسا الدولية، فقد أصبحت الصحة ترفا وشيئا من الرفاهية بالنسبة للكثير من اللبنانيين في بلد تمت فيه خصخصة معظم المستشفيات.

وقال التقرير، إن ”الكثير من اللبنانيين يتخلون عن العلاج في مواجهة ارتفاع أسعار الأدوية والاستشارات الطبية؛ حتى أنّ البعض يموت بسبب هذه الأزمة“.

وأضاف التقرير، أن ”وفاة أحد قادة الحراك المناهض للحكومة الأسبوع الماضي لعدم إدخاله قسم الطوارئ في الوقت المناسب، أثارت غضبا في البلاد.“

وأوضح  أنّ ”والد إبراهيم عجمي تعرض قبل أسبوع لحادث سير خطير ونُقل إلى المستشفى بينما كان لا يزال بوعيه لكن قسم الطوارئ نقله إلى الرعاية رغم أنه مصاب على مستوى الرقبة، وقيل له عليك أن تدفع قبل أن يتم تسجيل خروجك، لكن لم يكن لديه ما يكفي من المال“.

ونقل التقرير عن إبراهيم قوله، ”كانوا يطلبون منهم مليون ليرة لبنانية أي ما يعادل راتب شهر لكن لا أحد لديه هذا المبلغ، وصفهم والدي بالوحوش وأخبرهم أنه من غير القانوني فعل ذلك، لكن كما تعلم المستشفيات هنا تجارية، إنهم لا يعاملون الناس  كمرضى بل يعاملونهم كعملاء.. ليس لديهم إنسانية!“.

وأضاف ”إبراهيم تلقى مكالمة من والده لإحضار الأموال إلى المستشفى لكن الوقت كان فات بالفعل، فالوالد يستسلم لنزيف داخلي“.

وبين أن ”الأمر استغرق 3 ساعات للاعتناء به، هل هذا أمر طبيعي؟، هكذا هي الحال الآن في لبنان، بعد العملية جاؤوا ليخبروني أن والدي لن يعود وأنه فقد الكثير من الدم“.

وأنهت الإذاعة تقريرها بالقول:“من المفارقات أن محمد عجمي كان هو نفسه طبيبا، وبعد تقاعده كرّس وقته لتوفير الرعاية المجانية لأفقر اللبنانيين، واليوم يأمل ابنه إبراهيم في تحقيق العدالة، وقد تقدم بشكوى ضد المستشفى الذي نفى في بيان له أي إهمال وادعى أنه قام بما هو ضروري لمحاولة إنقاذ الرجل“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك