منوعات

دراسة: حقن الرجال بهرمون أنثوي يعزز مقاومة "كورونا"
تاريخ النشر: 20 مارس 2021 17:41 GMT
تاريخ التحديث: 21 مارس 2021 6:40 GMT

دراسة: حقن الرجال بهرمون أنثوي يعزز مقاومة "كورونا"

كشفت دراسة جديدة أجراها باحثون جامعة كاليفورنيا الإلكترونية أن حقن الرجال بهرمون "البروجسترون" الأنثوي يمكن أن يعزز مقاومتهم لـ"كوفيد-19"، وذلك بعد ما أفادت تقارير متعددة بأن الرجال أكثر عرضة للمعاناة من أعراض شديدة لفيروس كورونا

+A -A
المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

كشفت دراسة جديدة أجراها باحثون في جامعة كاليفورنيا الإلكترونية أن حقن الرجال بهرمون ”البروجسترون“ الأنثوي يمكن أن يعزز مقاومتهم لفيروس كورونا، وذلك بعد ما أفادت تقارير متعددة بأن الرجال أكثر عرضة للمعاناة من أعراض شديدة لفيروس كورونا من النساء.

ويتميز هرمون الأنوثة أو ”البروجسترون“ بخصائص مضادة للالتهابات، التي يعتقد الباحثون أنها قد تكون قادرة على تخفيف الاستجابات المناعية القاتلة في كثير من الأحيان، والتي تُعرف باسم ”عواصف السيتوكين“.

وينتج جسم الرجال هرمون ”البروجسترون“ أيضًا، ولكن بكميات أقل بكثير من النساء في سن الإنجاب، وفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وتشير التقارير إلى أن النساء قبل سن انقطاع الطمث يعانين من حالات كورونا أقل حدة من نظيراتهن اللواتي وصلن لسن انقطاع الطمث، ما يؤكد على دور ”البروجيسترون“.

وفي الدراسة، التي أجريت بين شهري نيسان/أبريل وآب/أغسطس من العام الماضي، درس الباحثون 40 مريضاً من الذكور، الذين تم إدخالهم إلى المستشفى بسبب حالات متوسطة وشديدة من ”كورونا“، حيثُ تم تقسيمهم بشكل عشوائي إلى مجموعتين.

وعملت إحدى المجموعتين كعينة تحكم للمقارنة، ولم تتلقَ سوى الرعاية الطبية القياسية، التي قدمت في ذلك الوقت للمرضى، بينما تلقت المجموعة التجريبية 100 ملليغرام من حقن ”البروجسترون“ مرتين يوميا لمدة 5 أيام، ومن ثم قام الفريق بتقييم جميع المرضى يوميا لمدة 15 يوما أو حتى خروجهم من المستشفى.

ووجد الباحثون أنه بالمقارنة مع مجموعة التحكم، كانت حالات المجموعة التي تلقت ”البروجسترون“ أقل حدة، وظلوا في المستشفى لمدة أقل، وكانوا أقل حاجة للأكسجين التكميلي.

وقالت عالمة الرئة سارة غاندياري، التي قادت الدراسة: ”كطبيبة في وحدة العناية المركزة، أذهلني التفاوت بين الجنسين فيما يخص شدة الأعراض“.

وأكدت أنه ”من الضروري إجراء المزيد من البحوث على مجموعات سكانية أكبر وأكثر تبايناً، بمن في ذلك النساء بعد سن انقطاع الطمث، ولكن حتى الآن تشير الأدلة إلى أن هرمون البروجيسترون يقلل الاستجابة الالتهابية ولا يؤدي إلى أي أعراض جانبية“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك