كورونا.. ظهور بؤر جديدة في مصر وتجهيز مدن جامعية لاستقبال المرضى

كورونا.. ظهور بؤر جديدة في مصر وتجه...

المصدر: أحمد محمود وآية أشرف وعبدالله المصري- إرم نيوز

تحاول السلطات المصرية تطويق حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا المستجد، في ظل ظهور بؤر جديدة تثير مخاوف تفشي الفيروس، وسط قرار وشيك الأربعاء، بتمديد حظر التجول المفروض في البلاد ليستمر 14 يوما أخرى.

وكشف مصدر بوزارة الصحة المصرية أنه تم عزل أكثر من 1000 أسرة بإحدى القرى في محافظة بني سويف جنوب العاصمة القاهرة، بسبب ظهور حالات مصابة بفيروس كورونا المستجد ”كوفيد – 19“.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته، في تصريحات لـ“إرم نيوز“ إنه ثبتت إصابة 18 شخصا من قرية ”بني عفان“ في بني سويف، بالفيروس المستجد، بعد أن جاءت عينات التحليل إيجابية، مشيرا إلى أنه تم عزل 1025 أسرة، وعمل حجر صحي من قبل إدارة الطب الوقائي التابعة لمديرية الصحة بالمحافظة.

ولفت إلى أن من تم عزلهم طبيا هم المخالطون للحالات التي ثبتت إصابتها بـ“كورونا“ في القرية بالتعاون مع الجهات الأمنية التي عينت الخدمات اللازمة من أفراد الشرطة، لمنع الاختلاط بين المواطنين.

كما أصدرت وزارة الصحة المصرية تعليمات بعزل قرية جديدة في نطاق القاهرة الكبرى، 14 يوما، بعد ظهور حالات بها، مصابة بفيروس كورونا المستجد ”كوفيد – 19“.

وأعلنت محافظة الجيزة في مصر عن فرض حجر صحي على قرية ”المعتمدية“ التابعة لمركز كرداسة، والتي يزيد عدد سكانها عن 50 ألف نسمة، وذلك حرصا على سلامة المواطنين، في ظل الإجراءات الاحترازية والوقائية التي تتخذها الدولة لمكافحة الفيروس المستجد.

إصابة في مركز للأمراض العقلية

أعلن مستشفى العباسية (الخانكة) للأمراض العقلية بمحافظة القاهرة في مصر عن تطبيق العزل الكامل للمرضى واتخاذ الإجراءات الاحترازية، وذلك بعد ظهور حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد (covid-19) لممرض ضمن الأطقم الطبية بالمستشفى.

وأوضح المستشفى الأكبر لعلاج الأمراض النفسية والعقلية في مصر، في بيان له، أن الممرض أصيب بالعدوى أثناء عمله الخاص بإحدى المستشفيات في غير أوقات العمل الرسمية، وتم إبلاغ مستشفى الخانكة بإصابته بالفيروس.

وأكد المستشفى أنه بدأ تطبيق عزل كامل للمرضى النفسيين بالقسم الذي كان يعمل به الممرض المصاب، فضلا عن متابعة العلامات الحيوية وخاصة درجة الحرارة لكل المرضى وملاحظة ظهور أي أعراض للفيروس.

تجهيز المدن الجامعية لاستقبال المصابين

أكدت وزارة التعليم العالي في مصر تجهيز المدن الجامعية في عدة محافظات لتكون حجرا صحيا للمصابين بكورونا مع انتشار الفيروس وزيادة أعداد الإصابات في البلاد.

وقال الدكتور محمد الطيب، مساعد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، في مداخلة هاتفية مع برنامج ”رأي عام“ المذاع على قناة ”تن“ الفضائية، إن الوزارة تنسق مع وزارة الصحة والسكان لتجهيز المدن الجامعية لاستخدامها كمستشفيات عزل في حالة الطوارئ.

وأوضح الطيب أن المرحلة الأولى في تجهيز المدن الجامعية ستشمل جامعات القاهرة وعين شمس وحلوان والإسكندرية وأسيوط والمنصورة والمنيا، لتغطية جزء كبير من محافظات مصر.

وبين أنه تم إعداد المباني والتأكد منها وتطهيرها وتعقيمها وتجهيزها بشكل كامل لاستقبال مرضى كورونا في حال احتياجها في أي وقت.

وكانت وزارة الصحة المصرية قد أعلنت الثلاثاء، عن وفاة 9 حالات جديدة بفيروس كورونا المستجد ”كوفيد – 19“ لترتفع الوفيات إلى 94، وتسجيل 128 إصابة جديدة، ليصل الإجمالي إلى 1450 شخصا.

وأشارت الوزارة إلى خروج 17 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، بينهم رجل أجنبي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 276 حالة حتى الثلاثاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com