غوغل تلغي مشروعاً يتضمن نشر نتائج فحوص بالأشعة السينية لآلاف الأشخاص – إرم نيوز‬‎

غوغل تلغي مشروعاً يتضمن نشر نتائج فحوص بالأشعة السينية لآلاف الأشخاص

غوغل تلغي مشروعاً يتضمن نشر نتائج فحوص بالأشعة السينية لآلاف الأشخاص

المصدر: نيرة صلاح - إرم نيوز

أعلنت شركة غوغل إلغاء برنامج يتضمن نشر نتائج الأشعة السينية لآلاف الأشخاص، الذين استخدموا الذكاء الصناعي عبر الإنترنت للكشف عن أمراض صدرهم، وذلك بسبب مخاوف من تسريب البيانات وانتهاك الخصوصية.

وكانت غوغل قد تعاقدت مع المعاهد الوطنية للصحة بأمريكا ”NIH“ لإجراء فحص بالأشعة السينية على منطقة الصدر لأكثر من 112.000 شخص من أصل 30.000 مريض وذلك عبر برنامج تدريب للذكاء الاصطناعي.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، فبعد يومين فقط من هذا الاتفاق ”أعربت منظمة المعاهد الصحية الوطنية عن تحفظها على الإجراء بسبب مخاوف تتعلق بالخصوصية“.

ونبه موظفو المعاهد الوطنية للصحة إلى أن عشرات من صور الأشعة السينية ”ما زالت مرفقة ببيانات شخصية للمرضى يمكن استخدامها للتعرف على المريض وبالتالي انتهاك خصوصيته“.

بدورهم أعرب المحامون في شركة غوغل عن مخاوفهم من تحمل الشركة لمسؤولية تسريب بيانات الأشعة السينية.

وكانت غوغل تخطط لنشر أكثر من 112 ألف صورة من الأشعة السينية المأخوذة من المرضى على الخوادم العامة لها، في مشروع تم التخطيط له منذ عام 2017.

ويهدف المشروع لمعرفة ما إذا كان من الممكن استخدام برامج وأدوات غوغل للذكاء الاصطناعي لتحديد علامات المرض بشكل واضح ودقيق باستخدام المعلومات المرئية، وتوفير مبادرات صحية متخصصة لرعاية المرضى.

وفي إطار المشروع أجريت فحوص بالأشعة السينية على أشخاص في مستشفى أبحاث حكومي في بيثيسدا بولاية ماريلاند، حيث تم إجراء عدد كبير من الدراسات البحثية السريرية.

وتم تحليل الأشعة السينية بوساطة برنامج ”Google’s TensorFlow“ وهو برنامج مفتوح للتعلم الإلكتروني، قام بتطويره ”Google Brain Team“ في عام 2015.

لدى المعاهد الوطنية للصحة في والولايات المتحدة سلطة تبادل المعلومات الطبية مع المستشارين الخارجيين للمشاريع البحثية، لكن ليس من الواضح ما إذا كانت هذه السلطة ستسمح لـGoogle بنشر الأشعة السينية على الخوادم العامة وبذلك قررت الشركة حذف نتائج الأشعة من خوادمها وأبلغت المعاهد الصحية الوطنية بأنها تراجعت عن هذا البرنامج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com