النيابة السودانية تغلق 14 مستشفى خاص

النيابة السودانية تغلق 14 مستشفى خاص

المصدر: الخرطوم – من ناجي موسى

أمرت نيابة حماية المستهلك بالخرطوم باغلاق 14 مستشفى ومزكراً علاجياً خاصاً، تعمل بلا ترخيص، وضبطت بعض العمال يعملون كاطباء، علاوةً على استخدامها أدوية ومحاليل منتهية الصلاحية.

وكانت ”أرم“ قد انفردت، في وقتٍ سابق، برصد ظاهرة ”الأطباء المزيفين“ في السودان، الذين يمارسون مهنة الطب نهاراً جهاراً دون علم السلطات الصحية.

وأثارت الأرقام التي أدلى بها وزير الصحة حول وصول عدد ”الأطباء المزيفين“ إلى 40، تساؤلات مقلقة حول ضوابط وقوانين وزارة الصحة، واختراق وانتحال شخصية الطبيب من قبل أشخاص لا ينتمون لمهنة الطب بصلة ليتمكنوا من ممارستها لسنوات دون أن يكشف أمرهم.

وقالت النيابة إلى أنه تم ضبط عامل تكييف وتبريد يعمل كفني فحص معمل بإحدى المستوصفات الخاصة، كما تم ضبط مستشفى يديره أجانب يعمل بطواقم بلا ترخيص وبكوادر ليست طبية وليست مسجلة لدى وزارة الصحة، بينهم ”سمكرجي“.

وقد تعرّض الكثير من المرضى للخداع والغش من قبل أطباء مزيفين في مناطق عدة من ولاية الخرطوم، ويبدو أنّ تجاهل السلطات لهذه الظاهرة قد شجع الكثيرين، من ضمنهم أجانب، لارتكاب هذه المخالفات.

وأكد رئيس نيابة حماية المستهلك والبيئة المستشار، محمد المصطفى موسى، أن النيابة استخدمت سلطاتها في غلاق 14 مستشفىً ومركزاً علاجياً خاصاً، بموجب المادة 130 من قانون الإجراءات الجنائية.

وقال موسى إن حملات وزارة الصحة من النيابة كشفت الكثير من جوانب الخلل في المستوصفات والمراكز العلاجية الخاصة، وأضاف أنه تم تقديم العاملين المستشفى الذى يديره أجانب للمحكمة وصدرت ضدهم أحكاما بالغرامة والإبعاد خارج البلاد.

وأوضح أن التحريات كشفت أن كوادر المستشفى لا يحملون مؤهلات علمية، وأحدهم فني تكييف وآخر ”سمكرجي“، وأكد أن النيابة ضبطت أيضا صيدليات تبيع أدوية غير مسجلة لدى وزارة الصحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com