خبراء يحذرون: عقار شائع لعلاج الصلع يسبب العقم (صورة)

خبراء يحذرون: عقار شائع لعلاج الصلع يسبب العقم (صورة)

المصدر: ساندي حكيم-إرم نيوز

كشف خبراء مؤخرًا عن وجود آثار جانبية خطيرة لأحد العقاقير الشائعة لعلاج الصلع لدى الرجال، إذ ثبت أنها تؤثر على خصوبتهم.

وكشف خبراء بريطانيون على رأسهم البروفيسور ”ديفيد إدواردز“ من مدينة “ تشيبنغ نورتون“، أن العقار الذي يُعرف باسم ”فيناسترايد“ أو “ وبروبيشيا“ الشائع استخدامه لعلاج صلع الرجال، يؤدي إلى إصابتهم بالعقم.

ووفقًا لما ورد في صحيفة ”ذا صن البريطانية، يوضح الخبراء أن ”وبروبيشيا“ يعمل من خلال منع هرمون الذكورة ”التستوستيرون“ من التحول إلى ”ديهدروتستوستيرون“ (DHT)، لإيقاف مشكلة تساقط الشعر وإعادة نموه، وذلك لأن زيادة مستويات هرمون ”ديهدروتستوستيرون“ (DHT)، تعمل على تقليص بصيلات فروة الرأس، ما يؤدي لمشكلة الصلع.

ووجدت دراسات متعددة أنه رغم تعزيز العقار بالفعل لنمو الشعر في غضون أشهر، إلا أن العديد من المستخدمين كشفوا أن آثاره الجانبية تظل مستمرة حتى بعد إيقاف استخدامه، والتي تتضمن الاكتئاب والقلق والغثيان.

كما وجد الخبراء أن التأثير الأكثر خطورة للعقار، هو أنه يؤدي إلى العقم، موضحين أن خفض مستويات هرمون ”ديهدروتستوستيرون“ يمكن أن يؤدي إلى تقلص البروستاتا.

ودليلًا على تأثير العقار على خصوبة الرجال، أوضح الخبراء أنه أحيانًا يتوفر العقار بجرعة أعلى، تبلغ 5 ملغم بدلًا من 1 ملغم أثناء تعاطيه للتخلص من الصلع، ولكن كعلاج لتضخم البروستاتا.

وأشارت الدراسات إلى أن العقار يسبب ضعف الانتصاب وقلة الرغبة الجنسية أيضًا.

وناشد البروفيسور ”آلان باسي“ من جامعة شيفيلد، بضرورة التوضيح للمرضى أو المستخدمين عن الآثار الجانبية المحتملة، وحقيقة أنها يمكن أن تكون طويلة الأمد، ويجب أن تكون أكثر وضوحًا للمرضى.

من جانبه، قال متحدث باسم الشركة المصنعة للعقار ”نحرص دائمًا على تضمين جميع التفاصيل والمعلومات في تحذيرات الأعراض الجانبية، وإمكانية حدوث اكتئاب أو مشكلة في الانتصاب كرد فعل سلبي من العقار، تم توثيقها وذكرها رغم أنها غير شائعة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com