الكثير من الملح يزيد من خطر الإصابة بسرطان المعدة

الكثير من الملح يزيد من خطر الإصابة بسرطان المعدة

لندن – أشارت دراسة جديدة بأن تناول الكثير من الملح يعمل على زيادة خطر الإصابة بسرطان المعدة، حيث أقرت الدراسة بوجود علاقة مباشرة بين تناول الملح و السرطان.

ووفقا للبروفيسور جون أثرتون، أحد القائمين على الدراسة، يقول ”إننا لا نعرف بالضبط لماذا يزيد الملح من خطر الإصابة بسرطان المعدة، ولكن تشير الدراسات إلى أن الملح قد يشجع نمو البكتيريا ويجعلها أكثر سمية على خلايا المعدة“.

ويعتبر العامل الأكثر خطراً لسرطان المعدة هو عدوى الملوية البوابية (H. بيلوري)، والذي يسبب التهاب في المعدة يمكن أن يتطور إلى سرطان المعدة.

ويقول البروفيسور أثرتون إن ”معظمنا يعرف بات يعلم بأن الملح يرتبط مع ارتفاع ضغط الدم وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، ومع ذلك أظن بأن عدد قليل جداً من الناس يدركون أن اتباع نظام غذائي غني بالملح قد يزيد أيضا من خطر الإصابة بسرطان المعدة“.

وقامت المفوضية الأوروبية والعديد من الدول الأوروبية بنشر مبادئ توجيهية للحد من استهلاك الملح في جميع أنحاء القارة.

وتشير المبادئ التوجيهية الحالية من منظمة الصحة العالمية (WHO) أن لا يزيد استهلاك الشخص الواحد عن 5 غرامات من الملح (أقل من 1 ملعقة صغيرة) يومياً.

وحسب الدراسات فإن المشكلة تكمن في أن معظم الملح في وجباتنا الغذائية لا يتم إضافته من قبلنا ولكنه يأتي من الأطعمة المصنعة مثل الخبز والجبن وحبوب الإفطار والوجبات الجاهزة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة