1200 سيجارة للشهر.. امتياز خاص يقود بريطاني إلى مقاضاة شركته

1200 سيجارة للشهر.. امتياز خاص يقود بريطاني إلى مقاضاة شركته

المصدر: نيرة صلاح – إرم نيوز

بدأ المواطن البريطاني سيمون نيل، وهو أب لستة أبناء، ومصاب بسرطان الرئة، الإجراءات القانونية لمقاضاة شركته السابقة؛ بسبب إعطائه الآلاف من السجائر المجانية التي تسببت له بالمرض القاتل.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، كان سيمون نيل، البالغ من العمر57 عامًا، يحصل على 1200 سيجارة مجانية شهريًا أثناء عمله في شركته التي تم دمجها بعد ذلك مع شركة ”البريطانية الأمريكية للتبغ“.

ويقول ”نيل“ إنه أصبح مدخنًا شرهًا بسبب السجائر المجانية التي كان يحصل عليها من شركته، لكنه وفي العام الماضي تم تشخيص إصابته بسرطان في الرئة، حيث لا يستطيع الأطباء إجراء أي عملية جراحية له بسبب تأخر حالته.

وبعدما أقلع نيل تمامًا عن التدخين، طالبته إحدى الجمعيات الخيرية لمكافحة التدخين بمقاضاة شركة التبغ، حيث إن ”نيل“ ليس الضحية الأولى ولن يكون الأخيرة.

ومنذ العام 1982 إلى العام 1986، عمل ”نيل“ كبائع في شركة روثمانز البريطانية، وهي شركة متعددة الجنسيات تبلغ قيمتها السوقية حوالي 70 مليار جنيه وأكبر شركة تبغ في العالم، وكان يحصل على السجائر المجانية بمعدل 1200 سيجارة شهريًا ويحتفظ بما يقرب من 30 ألف سيجارة في سيارته، وهذا حوله من مدخن عادي لمدخن شره.

وقال رئيس الشركة إن السجائر أعطيت للموظفين بشكل اختياري، أي أن أي موظف من حقه أن يقبل أو يرفض الحصول على هذه المنح المجانية.

وقال سيمون كليفرلي، رئيس مجموعة شؤون العاملين في الشركة: ”على مدى تاريخ الشركة كان لدى الموظفين حرية الاختيار في الحصول على بدل شهري للسجائر، ولطالما امتثلت الشركة لجميع القوانين واللوائح المعمول بها، بما في ذلك التحذيرات الصحية الخاصة بالمنتجات، مشيرًا إلى أن الناس يدركون منذ فترة الخمسينيات العلاقة بين التدخين الشره وسرطان الرئة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة