اكتشاف الجينات المسؤولة عن الجراءة والمجازفات

اكتشاف الجينات المسؤولة عن الجراءة والمجازفات

المصدر: أبانوب سامي- إرم نيوز

حددت مجموعة من باحثي جامعة ”كاليفورنيا“، في سان دييغو، مجموعة من الجينات المرتبطة بميل الإنسان للمجازفة وتحمل المخاطر.

وكشف الباحثون أنه لا يوجد ”جين معين“ يؤدي إلى اتخاذ المجازفات والقرارات الجريئة، ولكن هناك 124 جينًا يجعل الناس أكثر ميلًا للسلوك المحفوف بالمخاطر.

ووفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، قال الدكتور ”إبراهام بالمر“ من كلية الطب بجامعة ”كاليفورنيا“ في سان دييغو: ”المجازفة أمر ضروري للنجاح في العالم الحديث، ولكننا نعلم أيضًا أن اتخاذ الكثير من المخاطر، أو عدم وزن عواقب القرارات المحفوفة بالمخاطر، يعرض المرء إلى عادات سيئة مثل التدخين وإدمان الكحول والمخدرات“.

وأوضح الباحثون أن هذه المتغيرات الجينية الفردية لا تؤثر على سلوك الشخص أو ميله لاتخاذ قرارات محفوفة بالمخاطر، مثل شرب الكحول والتدخين والقيادة بسرعة، بل يجب أن تتواجد معًا ليكون لها تأثير ملحوظ، كما أشاروا إلى أن العوامل غير الوراثية مثل البيئة والتربية أكثر تأثيرًا من العوامل الوراثية على سلوكيات الإنسان.

إلا أن العلماء يشيرون إلى أن هذا الاكتشاف يفتح آفاقًا جديدة للبحث في الميل للمجازفة، حيث يأمل الفريق في فهم العمليات الجزيئية والخلوية الأساسية التي تشكل السلوك البشري، وبهدف التوصل إلى علاجات وطرق للوقاية من السلوكيات التي تؤدي إلى تعاطي المخدرات.

وقال المؤلف المشارك بالدراسة موراي شتاين: ”يُعتقد أن أخذ المجازفات يلعب دورًا في العديد من الاضطرابات النفسية، وفهم الأساس الجيني لتحمل المخاطر أمر بالغ الأهمية لفهم هذه الاضطرابات وتطوير علاجات أفضل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة