اتساع “طاعون” المواشي يغلق أسواق الجزائر ويلهب الأسعار

اتساع “طاعون” المواشي يغلق أسواق الجزائر ويلهب الأسعار

المصدر: كمال بونوار- إرم نيوز

تسبّب اتساع نطاق طاعون “المجترات الصغيرة” وتفشي الحمى القلاعية في الجزائر في إصدار السلطات قرارًا بإغلاق أسواق المواشي؛ في خطوة تسببت أيضًا في إلهاب أسعار اللحوم.

وقالت مصادر من وزارتي الزراعة والتجارة إنّ غالبية الأسواق ستظل مغلقة كإجراء احترازي حتى الثاني من شباط/فبراير المقبل.

وأفيد بأنّ عشرات الحالات لطاعون المجترات والحمى القلاعية أصابت المواشي، عبر ما لا يقلّ عن سبع عشرة محافظة في الجهات الأربع من البلاد، حيث أحصيت 30 حالة في محافظة بومرداس و12 في محافظة البليدة، فضلًا عن حالات أخرى في الجلفة، وبلعباس وتبسة.

وعلى مدار 96ساعة، تمدّد الطاعون والحمى من رؤوس المواشي عبر محافظات: بسكرة، والجلفة، وأم البواقي، وتبسة، والمدية، وسعيدة، وتيارت، والأغواط، والنعامة، وتلمسان.

وخشية حدوث الأسوأ، جرى اتخاذ سلسلة تدابير وقائية، ففضلًا عن إغلاق أسواق الماشية، تم منع نقل المواشي وغلق المراعي، إضافة إلى تحييد نقاط شرب المياه المشتركة.

وقامت السلطات المحلية على مستوى عدة ولايات، أمس الخميس، بغلق أسواق الماشية، إثر تفشي طاعون المجترات الصغيرة ووباء الحمى القلاعية، ما تسبب في إشعال أسعار اللحوم، وسط توقعات بغليان بورصة المواشي في الفترة المقبلة.

وعلى وقع ما يحدث، شهدت أسعار المواشي في الجزائر مستوى خرافيًا، على نحو بدّد آمال الكثير من السكان المحليين في الظفر باللحوم الحمراء، بعدما فرضت فئة “المضاربين” منطقًا قفز بالأسعار إلى حدود  1700 دينار (ما يعادل 17 دولارًا) للكيلوغرام الواحد.

وفي جولة لـ”إرم نيوز” على أسواق ونقاط بيع في عدة محافظات، برز المستوى الخيالي للأسعار رغم وعود الحكومة بالنيل من المضاربين الذين عادوا للتلاعب بحثًا عن تحقيق أرباح طائلة في ظرف وجيز، وتضاعفت الأسعار في مشهد اكتوت به الجيوب، وسار بما لم يشته الملايين من محدودي الدخل.

وقال المواطن مولود غاضبًا؛ “الأمر معيب ومحيّر في بلادنا المشتهرة بجودة مواشيها”.

في حين قال المواطن نذير: “يبدو أنّ اللحوم قد تصبح أحلامًا مستحيلة، بعدما صار شراء اللحم مرة كل شهر أمرًا صعبًا”، في وقت أكد فيه المواطن إلياس أن “التجار والسماسرة فرضوا قانونهم في غياب أي رقابة رسمية”.

وبعدما أتى على 1350 رأس ماشية، يخشى متابعون من تبعات طاعون المجترات والحمى القلاعية على ثروة الجزائر الهامة من الأغنام، في بلد يملك 26 مليون رأسًا من الماشية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع