منوعات

ابتكار فريد يعيد عضلات الوجه التالفة للحياة من جديد
تاريخ النشر: 04 يناير 2019 11:24 GMT
تاريخ التحديث: 04 يناير 2019 11:24 GMT

ابتكار فريد يعيد عضلات الوجه التالفة للحياة من جديد

المحاولات السابقة كانت تعتمد على نسخ الإشارات العصبية الموجهة من المخ لجانب الوجه السليم إلى العضلات التالفة.

+A -A
المصدر: محمد عادل- إرم نيوز

توصل مجموعة من الباحثين إلى طريقة جديدة لإعادة الحياة إلى العضلات والأعصاب التالفة في الوجه، وذلك عبر تزويد المخ بجزء إلكتروني يقوم بدوره في إرسال الإشارات الكهربائية والعصبية لتلك العضلات، بحيث تتمكن من القيام بالحركات الطبيعية للوجه.

وتتمثل الطريقة الجديدة في زراعة الجزء الإلكتروني، والذي يحمل اسم Face Bionic، في النظام العصبي الخاص بالجسم، بحيث يتمكن من توجيه الأوامر لعضلات الوجه أن تقوم بثلاث حركات رئيسية وهي حركة الحاجبين وإغماض العينين والابتسام، ما سيساعد حركات الوجه على التطور تدريجيًا.

وكانت المحاولات السابقة تعتمد على توجيه أوامر المخ العصبية المُرسلة إلى العضلات والأعصاب السليمة إلى العضلات التالفة، ولكن النتائج كانت غير مرضية؛ لأن الحركة كانت غير متطابقة بين العضلات ما كان يجعل الوجه غير طبيعي.

وقد قام الباحثون بتجربة الجهاز الجديد على الفئران المصابة بمشكلات في حركة بعض عضلات الوجه، وجاءت النتائج مبهرة، وحاليًا سيتم تطوير الشريحة لتتلاءم للعمل مع الجسم البشري.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك