ناشطة سودانية تعلن التضامن مع مرضى السرطان برأس صلعاء (فيديو وصور)

ناشطة سودانية تعلن التضامن مع مرضى السرطان برأس صلعاء (فيديو وصور)

المصدر: عوض جاد – إرم نيوز

لفتت عدد من الناشطات السودانيات الأنظار، وأثرن ردود فعل كثيرة؛ بسبب الطريقة التي اخترنها لإعلان تضامنهن مع المصابين بمرض السرطان، في ظل تزايد نشاط التوعية بمرض السرطان خلال شهر تشرين الأول/ أكتوبر من كل عام.

وحصدت صورة صلعاء نشرتها الناشطة الإعلامية مروة التجاني، على صفحتها في ”فيسبوك“، الكثير من الإعجاب والتعليقات المادحة، حيث ذيلت الصورة بتوقيع ”كامل التضامن مع الإعلامية لمياء متوكل وجميع محاربي السرطان“.

وأعادت مراصد سودانية، قبل عدة أيام، تداول قصة الشابة غيداء جعفر المتطوعة بمنظمة ”اطمئني“، التي حلقت شعر رأسها خلال تصويرها فيلمًا توعويًا بعنوان (حن وحنين)، يروي قصة صديقتين أصيبت إحداهما بسرطان أزال شعر رأسها، فقامت صديقتها بالحلاقة (صلعاء) تعاطفًا معها. ونقلت وسائط إعلامية عن ”غيداء“ قولها إنها سعيدة بتجربة التضحية بشعرها لدعم مريضات السرطان.

وكانت الإعلامية الإذاعية لمياء متوكل روت بالتفصيل قبل عدة أيام قصة نضالها ومعاناتها مع مرض السرطان، ونشرت صورًا توضح مراحل العلاج والشفاء، ضمنتها صورة وهي (صلعاء) تمامًا، وقالت في رسالة عبر صفحتها في (فيسبوك): ”ربما كانت هذه الصور صادمة لأحبابي وأصدقائي وأهل الاسفير (الفضاء الافتراضي)، لكن هذه هي الحقيقة الصادمة لهذا المرض الخبيث، الذي لا يعرف الإقصاء ولا يعرف الأطفال والنساء والشيوخ، الذي لا يفرق بين أسود أو أبيض“.

وأضافت: ”كنت على استعداد أن أفقد شعري وكل شي لأشفى فقط“. وذكرت في رسالتها: ”نعم كنت صلعاء بلا شعر لمدة سبعة أشهر، أعتقد أنني كنت الأجمل فيها في حياتي وكأجمل أنثى في العالم، كنت أضعف مرارًا وأقوى مرة، أموت وأحيا أعود لأقف لنزاله، أكتوبر الوردي،، بالوعي نناهض السرطان توقيعي اليوم ع دفتر الأمل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com