حالة نادرة تجعل سيدة تتحدث بلغات مختلفة ماعدا الغناء (صور)

حالة نادرة تجعل سيدة تتحدث بلغات مختلفة ماعدا الغناء (صور)

المصدر: رموز النخال- إرم نيوز

تُعاني إلين سبنسر من ولاية انديانا الأمريكية، من تطور حالة عصبية نادرة، تجعلها تتحدث فجأةً، اللغة الفرنسية والألمانية والسويدية، دون معرفتها بهذه اللغات من قبل، حيث لا تستطيع العودة للتحدث بلغتها الأصلية الإنجليزية، إلا عندما تغني مع فرقتها الغنائية.

وقالت سبنسر 56 عامًا، اليوم الأربعاء، لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن هذه الحالة بدأت بالظهور لديها قبل 10 أعوام، عندما أُصيبت بأعراض سكتة دماغية خفيفة لم يتمكن الأطباء من تشخيصها، حيث قررت أخذ قيلولة آنذاك، وعندما استيقظت وجدت نفسها تتحدث بصوت ولكنات مختلفة، ما أثار حيرة الأطباء في تلك الفترة، واعتقدوا أنها ليس أمريكية.

وشرح أستاذ علم الدماغ والسلوك في جامعة تكساس الأمريكية، ويليام كاتز، أن سبنسر مُصابة بمرض نادر يُسمى متلازمة اللكنة الأجنبية، الذي يجعل المريض يتحدث لهجات زائفة وغير كاملة، بسبب تغيير الدماغ لطريقة نطق الحروف وإيقاعاتها.

وبيّن كاتز للصحيفة البريطانية، أن الإصابة بهذه الحالة تحدث عند التعرض لصدمات مباشرة في الدماغ، مثل حالة سبنسر، التي أُصيبت بحوادث متعددة على مدار حياتها أدت إلى ارتجاج في الدماغ.

وسجلت امرأة نرويجية أول حالة وُثقت بمتلازمة اللكنة الأجنبية عام 1941، فتطورت لديها فجأة اللهجة الألمانية، واعتقد مواطنوها أنها كانت جاسوسة وألقوا بها في السجن، وبعد الكشف الطبي تبين أن السبب في دماغها وليس في ولائها لبلدها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع