علاج جديد لالتهاب المفاصل ”من دماء المريض“

علاج جديد لالتهاب المفاصل ”من دماء المريض“

المصدر: ساندي حكيم - إرم نيوز

ابتكر مجموعة من خبراء مستشفى ”ساثهامبتون“ العام علاجًا جديدًا لالتهاب المفاصل يعتمد على دماء المريض.

قد تكون الحقنة المكونة من دم المريض أكثر فعالية من العلاجات الستيرويدية في علاج التهاب مفاصل الركبة المؤلم.

بحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، تحتوي الحقنة على البلازما، وهي الجزء السائل من الدم الغني بالصفائح الدموية التي تساعد على تقليل الالتهاب وإصلاح تلف الأنسجة، كما تحتوي على حمض الهيالورونيك، وهو مادة توجد بشكل طبيعي في الجسم تعمل على تزييت المفاصل.

ولاستخدام الابتكار، يأخذ الأطباء 4 مل من الدم من ذراع المريض، ثم يتم تدويره بسرعة عالية في جهاز الطرد المركزي لمدة 5 دقائق، لفصل البلازما الغنية بالصفائح الدموية (بي آر بي). بعد ذلك، يتم مزج الدم المُستخلص مع حمض الهيالورونيك وحقنه في ركبة المريض أثناء تخديره موضعيًا.

تستغرق هذه العملية 15-30 دقيقة، ويستطيع المريض العودة إلى المنزل على الفور بعد تلقي العلاج.

اختبر أطباء مستشفى ”ساثهامبتون“ العام الحقنة في تجربة شملت 60 مريضًا يعانون من التهاب المفاصل في الركبة، لمقارنتها بحقن السيترويد التقليدية، حيث تلقى نصف المرضى حقن السيترويد، بينما تلقى النصف الآخر العلاج الجديد.

وعلى الرغم من عدم ظهور النتائج النهائية حتى الآن، إلا أن الخبراء كشفوا عن تحسن مبدئي وأسرع في المرضى الذين تلقوا العلاج الجديد عن الذين تلقوا العلاج التقليدي.

ومن الجدير بالذكر، أن هذه التجربة الجديدة هي الأولى من نوعها التي تجمع بين استخدام حمض الهيالورونيك والبلازما الغنية بالصفائح الدموية معًا لعلاج التهاب المفاصل في الركبة، مما يرفع آمال الأطباء بأن نتائجها ستكون أقوى.

وقال الطبيب روب غيلبرت: ”لطالما بحث الأطباء عن حقنة يدوم مفعولها لفترة أطول وتكون أكثر فاعلية من حقن الستيرويد منذ سنوات، والمزيج بين حمض الهيالورونيك والبلازما الغنية بالصفائح الدموية سيشكل أكبر استفادة للمرضى“.

على الرغم من عدم ظهور تفاصيل أكثر عن العلاج ومتى سيكون متاحًا، كشفت بعض التقارير أنه سيتكلف ألف جنيه إسترليني في العيادات والمستشفيات الخاصة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com