تركيز الأطفال على نوع واحد من الرياضة يؤذيهم

تركيز الأطفال على نوع واحد من الرياضة يؤذيهم

المصدر: براغ- من إلياس توما

نبهت دراسة صحية تشيكية حديثة إلى أن تركيز الأهل على أن يمارس أطفالهم في وقت مبكر من العمر نوعا واحدا من الرياضة يلحق الأذى بشكل بالغ بالتطور البدني والنفسي للأطفال.

وأشارت الدراسة إلى وجود نمطين خاطئين يتم العمل بهما في مجال حركة الأطفال في الفترة المعاصرة،هما التخصص لنوع من الرياضة والتركيز على الأداء، لافتة إلى أن كلا الأمرين يجبران الطفل منذ وقت مبكر من العمر على التفكير بشكل مبالغ به بالأداء الرياضي.

ونبهت الدراسة إلى أن التركيز على هذا الأمر يجعل الطفل يفقد الشعور بالسعادة من ممارسة الحركة ثم يحدث عنده ما يسمى بالاحتراق، الأمر الذي يجعل الطفل لا يرغب بالرياضة والحركة.

وشددت الدراسة على ضرورة الالتزام بخمسة قواعد أساسية في موضوع تدريب الاطفال هي:

ــ توازن النشاطات الحركية.

ــ عدم إثقال مجموعات العضلات المختارة.

ــ احترام وجود اختلافات في وتيرة النمو ومقدرات الأطفال.

ــ تعليم وتحسين المقدرات الحركية للطفل بشكل تدريجي.

ــ اللعب.

وأوصت الدراسة بأن يتم إعداد أجسام الأطفال للرياضة بشكل عام ومن ثم التركيز على نوع من الرياضة يشعرون بالتفوق فيه، مشيرة إلى أن السن الأفضل للتركيز على نوع من الرياضة هو بعد العاشرة من العمر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com