انفراجة لفهم التوحد.. مستوى هرمون رئيسي مسؤول عن التفاعل الاجتماعي لدى القرود

انفراجة لفهم التوحد.. مستوى هرمون رئيسي مسؤول عن التفاعل الاجتماعي لدى القرود

المصدر: منيرة الجمل- إرم نيوز

توصلت دراسة أمريكية جديدة إلى أن قرود المكاك التي تعاني من مشكلات في التفاعل الاجتماعي، لديها مستويات منخفضة من هرمون ”فازوبريسين الببتيدي“ في السائل النخاعي، الأمر المماثل للأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد، وفقًا لما نقلته صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وأوضح الباحث أستاذ علم النفس في جامعة كاليفورنيا ”جون كابيتانيو“: ”في هذه المرحلة، نعتبر أن تركيزات الفازوبريسين علامة بيولوجية على مستوى التفاعل الاجتماعي“.

وأثناء دراسة ”كابيتانيو“ لمجموعات من قرود المكاك لسنوات، وجد أن حوالي 15% من الحيوانات تعاني من مشكلات في التفاعل الاجتماعي، إذ تقضي وقتًا أقل من غيرها في التفاعل مع الآخرين.

واعتمد الباحثون على اختبارات الدم والسائل النخاعي لتحديد عدد من العوامل، رجحت دراسات سابقة أنها تلعب دورًا في مرض التوحد، وخلصوا إلى أن هرمون ”الفازوبريسين“ هو أهم سبب للمرض.

وتمكن الفريق البحثي من تأكيد الصلة بين الهرمون والتفاعل الاجتماعي، واستقرار مستوياته لدى مجموعة أخرى من القرود.

وبعد تحليل عينات من السائل النخاعي لسبعة أطفال مصابين باضطراب طيف التوحد، وجد الباحثون أيضًا انخفاض مستويات هرمون ”فازوبريسين“ لديهم، مقارنةً بالأطفال غير المصابين بالمرض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com