منوعات

أول ولادة تحت الماء في مصر
تاريخ النشر: 10 نوفمبر 2013 20:07 GMT
تاريخ التحديث: 10 نوفمبر 2013 20:07 GMT

أول ولادة تحت الماء في مصر

فكرة الولادة تحت الماء الدافئ بدرجة حرارة (35- 37.5) تمنح الأم الإحساس بالراحة و الاسترخاء والخصوصية وحرية الحركة.

+A -A
المصدر: القاهرة- (خاص) من شيرين محمد

”الولادة تحت الماء“، أحدث صيحة في عالم الطب الحديث، إذ تمكنت الدكتورة هناء محمد أبو القاسم، استشاري النساء والتوليد بمركز الإسكندرية الإقليمي لصحة و تنمية المرأة من إجراء أول ولادة طبيعية في مصر تحت الماء في مستشفى أندلسية السلامة سموحة بالإسكندرية.

وقالت الدكتورة إن فكرة الولادة تحت الماء الدافئ بدرجة حرارة (35- 37.5) جاءت لإعطاء الأم الإحساس بالراحة و الاسترخاء والخصوصية وحرية الحركة، وقد ثبت علميا أن نزول المرأة الماء يحدث تقدما سريعا في عملية الولادة، بالإضافة إلى انخفاض إحساس المرأة بالألم بنسبة 60 % – 70 % وذلك على أثر تحفيز هرموني الأوكيوسين والأندرفين.

الدكتورة قالت إن الطفل المولود تحت الماء يكون طفلا آمنا و واعيا مستيقظا يؤخذ في حضن الأم و يبدأ الرضاعة الطبيعية فور ولادته.

وأوضحت أن الولادة تحت الماء تتم في حمام (حوض) ماء مخصص لهذا الغرض، وبدرجة حرارة معينة و ضوء ، مع وجود كرسي مخصص يسمح بحرية الحركة، وفي الحوض غلاف خاص لكل استخدام حتى لا تحدث أي عدوى، إضافة إلى جهاز لمتابعة نبض الجنين تحت الماء وكافة الأدوات الآمنة لمتابعة المرأة والطفل في الماء.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك