خطأ طبي يُفقد سعودياً جزءاً من ”جهازه التناسلي“

خطأ طبي يُفقد سعودياً جزءاً من ”جهازه التناسلي“

الرياض – اتهم سعودي من محافظة الطائف، طبيباً بأحد المستشفيات بالمحافظة بارتكاب خطأ طبي أدى إلى إتلاف الخصية اليمنى لطفله.

وقال والد الطفل ويدعى ”حميدان المالكي“، إنه نقل ابنه (8 سنوات) لمستشفى القريع ببني مالك، جنوب الطائف، بسبب انتفاخ في منطقة العانة، وهناك قرر اختصاصي الجراحة ضرورة إجراء عملية جراحية لأن إحدى الخصيتين موجودة في غير مكانها ويجب إنزالها لمكانها الطبيعي خارج الجسم، وبالفعل تم إجراء الجراحة.

وأضاف: ”بعد خروج ابني من المستشفى بدأ ينزف ويشعر بألم في مكان العملية، ولا يستطيع المشي بشكل طبيعي، وعندما عدنا به للمستشفى، أفادنا الطبيب بأن الأمر بسيط وعادي، ومن ثم عدنا به إلى المنزل، إلا أن حالة ابني كانت تسوء يوما بعد آخر“.

وأبان أنه تقدم بشكوى لمدير الشؤون الصحية بالطائف، وتم تحويل الطفل لمستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف، الذي أكد حدوث خطأ طبي، أدى إلى فتق تسبب في ضمور الخصية اليمنى.

وقال المالكي بحسب صحيفة ”الوطن“ إنه رغم ثبوت الخطأ فإنه لم يتم اتخاذ أي إجراء، أو إيقاف الطبيب عن العمل لحين انتهاء التحقيقات، مطالباً المسؤولين برفع الضرر الذي لحق بابنه، ومحاسبة المتسبب في الخطأ الطبي.

من جهته، نفى المتحدث الرسمي لإدارة الشؤون الصحية بالطائف، سراج الحميدان، أن يكون الطفل قد راجع مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي، بحسب توصية الهيئة الصحية الشرعية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com