دراسة: الزيادة الصغيرة في الوزن ترفع ضغط الدم

دراسة: الزيادة الصغيرة في الوزن ترفع ضغط الدم

مينيسوتا- كشفت دراسة أمريكية حديثة، أن الزيادة الصغيرة في الوزن، يمكن أن تؤثر بشكل ملحوظ على الصحة.

وأوضحت الدراسة التي أجراها باحثون من مستشفى ”مايو كلينك“ في ولاية مينيسوتا الأمريكية، أن ”اكتساب 5 باوند (2.5 كلغ)، كفيل بزيادة ضغط الدم عند البالغين الأصحاء“.

وأشارت إلى أن ”معظم الناس يدركون المخاطر الصحية التي تأتي مع الوزن الزائد، مثل مخاطر الإصابة بمرض القلب التاجي، والسكتة الدماغية، والسكري، وبعض أنواع السرطان، وجميع الأمراض الأخرى المرتبطة بالسمنة، لكن فريق البحث أراد في هذه الدراسة أن يعرف التأثير النسبي للزيادة الصغيرة في الوزن أيضاً“.

وأظهرت أن زيادة ضغط الدم تتعلق على وجه التحديد بزيادة الدهون الحشوية في البطن، موضحة أن الأشخاص الأصحاء الذين هم أكثر عرضة لزيادة الوزن في منطقة المعدة، هم أيضا أكثر عرضة لزيادة ضغط الدم.

وأجرى الباحثون اختبار ضغط الدم لـ 16 شخصاً أصحاء تتراوح أعمارهم بين 18 و 48 عاماً.

وزود الباحثون هؤلاء الأشخاص بحوالي 400 إلى 1200 سعرة حرارية إضافية كل يوم، مع أخذ قطعة من الشوكولاتة ومشروب للطاقة أو المثلجات، لزيادة وزنهم بنحو 5٪.

وأجروا بعد ثمانية أسابيع مقارنة بين قراءات ضغط الدم لهؤلاء المشاركين الـ16 مع قراءات 10 مشاركين آخرين حافظوا على نفس الوزن خلال المدة ذاتها.

ووجد الباحثون أن هؤلاء المشاركين ازداد لديهم متوسط ضغط الدم الانقباضي من 114 ملم زئبق إلى 118 ملم زئبق، فيما شهد المشاركون الذين اكتسبوا مزيدا من الوزن في منطقة البطن تحديدا، زيادات أكبر في ضغط الدم.

وقال الباحثون إن الزيادة الصغيرة في الوزن (2.5 إلى 5 كلغ) لا تؤثر على مستويات السكر في الدم، أوالكولسترول أو الأنسولين.

وتشير النتائج أنه من السهل لضغط الدم أن يتأثر بتغيير نمط الحياة على المدى القصير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com