ما هو الوباء إكس؟.. فيروس مميت وغامض يهدد حياة الملايين حول العالم – إرم نيوز‬‎

ما هو الوباء إكس؟.. فيروس مميت وغامض يهدد حياة الملايين حول العالم

ما هو الوباء إكس؟.. فيروس مميت وغامض يهدد حياة الملايين حول العالم
Man working with dangerous viruses in the laboratory

المصدر: أبانوب سامي- إرم نيوز

حذرت منظمة الصحة العالمية من ظهور وباء غامض أطلقوا عليه ”إكس“، يهدد بقتل ملايين البشر في أنحاء العالم.

مع بداية كل عام يعد علماء منظمة الصحة العالمية قائمة بكل الأمراض المحتمل انتشارها في أنحاء العالم، وهذا العام أضاف العلماء المرض الجديد الغامض ”إكس“ إلى القائمة السابقة التي تحتوي على أوبئة مدمرة مثل: فيروسات إيبولا وسارس ومرض زيكا.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية على عكس الأوبئة الأخرى لم يتعرف العلماء حتى الآن على أسباب مرض ”إكس“، وكيف يمكن للأطباء تشخصيه أو علاجه.

ويقول الباحثون“ إنهم قرروا إضافة المرض إكس إلى قائمة الأمراض المهددة لحياة البشر من أجل توعية البشر بحقيقة أن الوباء القاتل القادم يمكن أن يبدأ بمرض عادي لم يسبق له أن تسبب في حدوث أي مشاكل صحية للبشر من قبل“.

ومن جانبها نصحت منظمة الصحة العالمية الأطباء والعلماء ببذل قصارى جهدهم لإعداد أنفسهم لمواجهة الوباء القادم الذي من المنتظر أن يكتسح العالم.

هذا وقد حذر العلماء من أن وباء الأنفلونزا القاتل الذي انتشر هذا العام في أوروبا وأمريكا من المحتمل أن يضرب العالم في العام المقبل، ويتسبب في قتل نحو 300 مليون إنسان على مستوى العالم.

كما قال العالم النرويجي ومستشار منظمة الصحة العالمية ”جون آرني روتنجن“ إنه من المرجح أن يكون التفشي الوبائي التالي ”أمرًا لم نشهده من قبل“.

وأشارت الصحيفة إلى أن الوباء إكس قد يكون من صنع الإنسان وليس الطبيعة، حيث هناك مخاوف متزايدة من استخدام وتطوير الأسلحة الكيميائية والبيولوجية.

ويعتقد العلماء أن هذا المرض اُستخدم في الحرب الكيماوية على سوريا وفي اغتيال الجاسوس الروسي المنشق أخيرًا، كما يعتقد أن هذا الفيروس استخدمته كوريا الشمالية لاغتيال الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون في مطار ماليزي.

وأوضح الدكتور ”جوناثن كويك“ إنه في حين أن هناك الكثير من الاحتياطات التي يمكن للحكومات اتخاذها لوقف الأوبئة في المستقبل، إلا أن معظم البلدان تتجاهل هذا التهديد.

وقال  ”الخبر السار هو أن هناك الكثير مما يمكننا القيام به لمنع ذلك، والخبر المحزن هو أن الكثير منها لم يتم إنجازه، فنحن معرضون للخطر الآن كما كنا منذ مائة عام“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com