ابتكار أداة تقدر مدى احتياج مرضى سرطان البروستاتا للجراحة – إرم نيوز‬‎

ابتكار أداة تقدر مدى احتياج مرضى سرطان البروستاتا للجراحة

ابتكار أداة تقدر مدى احتياج مرضى سرطان البروستاتا للجراحة

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

ابتكرت مجموعة من العلماء البريطانيين أداة من شأنها تجنيب آلاف مرضى سرطان البروستاتا العلاجات المؤلمة غير الضرورية.

وصمم خبراء في جامعة ”كامبريدج“ أداة تحسب فرص وفاة المريض من سرطان البروستاتا بدقة تصل إلى 90٪.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، تتنبأ الأداة بمدى استفادة كل مريض من الجراحة أو العلاج الإشعاعي أو أي علاج جذري آخر، أو ما إذا كان الأمر لا يتعدى الحاجة إلى المتابعة البسيطة.

وابتكر فريق ”كامبريدج“ نموذجهم بعد مراقبة 10 آلاف مريض بريطاني لمدة عقد، ثم اختبروه على 2500 رجل في سنغافورة ووجدوا أن نسبة الدقة تصل لـ 90%.

وقال رئيس الدراسة، فنسنت جانانابراجاسام، وهو طبيب استشاري متخصص في أمراض المسالك البولية في جامعة ”كامبريدج“: ”عندما يتم تشخيص المريض بسرطان البروستاتا، فهو غالبًا ما يتلقى نصائح غير مفيدة تعتمد بشكل كبير على الذين تحدث إليهم، ما يؤدي إلى اتخاذ القرارات الجذرية التي قد لا يكون هناك حاجة إليها“.

ووجد الباحثون، الذين سيقدمون النتائج التي توصلوا إليها في الجمعية الأوروبية لمؤتمر أمراض المسالك البولية في ”كوبنهاغن“ الأسبوع المقبل، أن خُمس الرجال المصابين بالسرطان العدواني كانوا أكثر عرضة للوفاة، بواقع 20 ضعفًا في غضون 10 سنوات، مقارنةً بأولئك المصابين بسرطانات أقل عدوانية.

ولذلك يلجأ العديد من المرضى للخضوع للعمليات الجراحية في غياب الأدلة الكافية، ولكن نموذج التنبؤ الجديد، والذي سيتم وضعه على الإنترنت ليستخدمه المرضى وأطباؤهم في وقت لاحق من هذا العام، يأخذ عمر الرجل والسجل الطبي ونتائج اختبار الدم والخزعة في الاعتبار، ليحسب نسبة الخطر والنجاة على مدى السنوات العشر المقبلة، ليمنح المريض المعلومات الكافية لاتخاذ القرار المناسب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com