منوعات

السعودية تكشف مصير 94 مصابا بالإيدز هربوا من الجهات الصحية
تاريخ النشر: 24 فبراير 2018 14:42 GMT
تاريخ التحديث: 24 فبراير 2018 14:45 GMT

السعودية تكشف مصير 94 مصابا بالإيدز هربوا من الجهات الصحية

أحالت السلطات السعودية عددًا من البورميين المصابين بمرض نقص المناعة المكتسبة "إيدز"، كانوا تجاهلوا النداءات المتكررة من الجهات الصحية، للعلاج في مستشفيات مكة

+A -A
المصدر: فريق التحرير

أحالت السلطات السعودية عددًا من البورميين المصابين بمرض نقص المناعة المكتسبة ”إيدز”، كانوا تجاهلوا النداءات المتكررة من الجهات الصحية، للعلاج في مستشفيات مكة المكرمة.

وقالت وسائل إعلام محلية: إن ”الأجهزة الأمنية بالتعاون مع الشؤون الصحية، تمكنت من التوصل لجميع البورميين المصابين بالإيدز، بعد امتناعهم عن تلقي العلاج، رغم النداءات المتكررة، وأحالتهم للعلاج في مستشفيات العاصمة المقدسة“.

وتمكنت لجنة من إمارة مكة والشرطة والشؤون الصحية، شُكلت بتوجيهات من أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، من التواصل مع البورميين المصابين، الذين لم يستجيبوا للاستدعاءات المتكررة من الجهات الصحية، وفق المتحدث الرسمي باسم الإمارة، سلطان الدوسري.

وقال الدوسري: إن ”اللجنة أخضعت المصابين للعناية الطبية بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالعاصمة المقدسة، وقدمت لهم العلاج اللازم، إضافة لإخضاع المخالطين لهم للفحص الطبي“.

وكانت تقارير محلية أعلنت في وقت سابق من الشهر الجاري، أن مديرية الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة تلاحق 94 وافدًا من حملة جنسية ”بورما“، ثبتت إصابتهم بـ“الإيدز“، وامتنعوا عن مراجعة المستشفيات والمراكز الصحية وانقطعوا عن العلاج، رغم النداءات المتكررة للسلطات المعنية في مدينة مكة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك