أدوية الضغط المرتفع بريئة من الضعف الجنسي.. تعرّف على سبب المشكلة

أدوية الضغط المرتفع بريئة من الضعف الجنسي.. تعرّف على سبب المشكلة

المصدر: منيرة الجمل – إرم نيوز

خلصت دراسة جديدة إلى أن أدوية وأقراص ضغط الدم لا تسبب العجز الجنسي لدى الرجال.

ونوهت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية إلى أن العديد من الأشخاص يعتقدون أن ضعف الانتصاب من الآثار الجانبية لتناول أدوية الكوليسترول وضغط الدم، لافتةً إلى التحذيرات من خفض أدوية ”ستاتين“ لمستويات هرمون تستوستيرون ما يثير مخاوف الرجال بشأن الأداء الجنسي.

ووجد باحثون من جامعة ”ماكماستر“ في كندا أن لا علاقة بين تلك الأدوية والضعف الجنسي بعد متابعة أكثر من 2100 رجل.

وبحسب ما نقلته الصحيفة، فإن هؤلاء الرجال المقتنعين بأن أدوية الضغط هي سبب مشاكلهم داخل غرفة النوم تأكدوا من أن الحالة النفسية أو انسداد الشرايين هما أول المسؤولين عن حالاتهم.

ويأمل الباحثون في أن تشجع نتائج الدراسة مزيدًا من الرجال على تناول أدوية ستاتين؛ لتقليل أعداد المرضى الذين يموتون كل عام بالآلاف بسبب رفضهم تناول أدوية الضغط.

وبدوره، قال الباحث الرئيس في الدراسة الدكتور ”فيليب جوزيف“: ”أثبتت نتائج دراستنا أن أدوية الكوليسترول وضغط الدم لا تؤثر سلبًا على عملية الانتصاب؛ لذا على الرجال أن يطمئنوا“.

واختبر الباحثون خلال الدراسة آثار عقار ستاتين وأدوية ضغط الدم على 2153 رجلاً- متوسط أعمارهم 61 عامًا- من خلال متابعتهم لأكثر من 5 سنوات ونصف السنة، واكتشفوا من خلال استبيان حول المشاكل الجنسية عدم وجود فروق في مستوى العجز الجنسي لديهم.

جاء ذلك بعد دراسة أجريت للجمعية الأوروبية لأمراض القلب في العام 2016، والتي خلصت إلى أن أدوية ستاتين قد تساعد في التغلب على العجز الجنسي ومنح الرجال دفعة في حياتهم الجنسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com