الأجهزة الذكية تسرق النوم من عيون الأطفال

الأجهزة الذكية تسرق النوم من عيون الأطفال

المصدر: إرم- (خاص) من بلقيس دارغوث

حذرت جمعية متخصصة بشؤون الأسرة والتربية من اصطحاب الأطفال لهواتفهم الذكية إلى أسرتهم واعتمادهم على منبهاتها للاستيقاظ بدلا من استخدام المنبه التقليدي، كونها تمنعم من النوم بطريقة أو بأخرى.

ونصحت الجمعية الأهالي بتأمين منبهات تقليدية بدلا من الهواتف الذكية، في محاولة للحد من الاعتماد على الأجهزة الذكية التي تتحول إلى عادة إدمانية، بعدما أصبحت مساعدا شخصيا وليست مجرد هاتف عادي.

ووزعت الجمعية منشورات ومطبوعات ضمن حملتها التوعوية تحث الأطفال على إطفاء هواتفهم الذكية ولوائحهم الرقمية وحواسبهم لضمان حصولهم على عدد ساعات النوم الكافية يوميا.

وجاءت هذه التوجيهات بعد إجراء استفتاء على أكثر من 2200 تلميذ كشف أن أكثر من نصفهم ”يشعرون بخضعوهم لسيطرة الإنترنت والأجهزة الإلكترونية“.

وتبين أن 4 من بين كل 10 أطفال في مرحلة الإعدادية لا يمضون نهارا عاديا بلا استخدام الأجهزة الإلكترونية.

وكشفت جمعية ”Tablets for Schools“ الخيرية البريطانية أن ثلثي الطلاب يصطحبون أجهزتهم الذكية إلى أسرتهم وقت النوم، وفق ما نشرت صحيفة ”تلغراف“.

ومن ناحية أخرى، أظهرت الأرقام أن الفتيات يتعلقن بأجهزتهن أكثر من الفتيان، وبأنهن يستخدمن الإنترنت بشكل اندفاعي للوصول إلى شبكات التواصل الاجتماعي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com