تعبيرية
تعبيرية Getty Images

عمليات تجميل وبوتوكس للخراف في سوريا

وصلت عمليات التجميل للخراف في مدينة الرقة السورية، بهدف رفع أسعارها وإظهارها كسلالات نادرة يبلغ سعر الرأس منها عشرات ملايين الليرات.

وقال مربي الخراف "أبو البشاير" لموقع "أثر برس": "يتم اختيار خروف قريب من نوع "الحراكي" النادر، ويتم غسل صوفه بواسطة أدوات الضخ القوية، ثم يُصبغ صوفه بأصباغ الشعر النسائية، كما يتم حقن "البوتوكس" تحت جلد الأنف ليأخذ شكل أنف خراف "الحراكي"، ليباع بسعر مرتفع".

ويصل سعر خروف السلالات النادرة من الحراكي، إلى 300 مليون ليرة سورية، وبعضها يتراوح بين 25 و50 مليون ليرة للرأس الواحد من الذكور، حيث يستخدم في تنقية النسل للوصول إلى سلالات صافية.

أخبار ذات صلة
اتهام مدافعات عن الحيوانات بسرقة خراف من مزرعة للملك تشارلز‎

وتبعاً للموقع، فإن عمليات تجميل الخراف، تجري في مدينة حمص، تخضع خلالها الخرفان لحقن البوتوكس وقص الشعر والصبغه، ثم تقضي فترة نقاهة، قبل أن يتم شحنها إلى مدينة الرقة من أجل بيعها كسلالات نادرة مرتفعة الثمن.

وبحسب "أبو البشاير"، سجلت عمليات بيع خرفان مزورة لمربين من الرقة، ولتجار نقلوا الخراف المزورة إلى الأراضي العراقية، ليتم العمل على تنقية السلالة هناك، والحصول لاحقاً على خراف "حراكية" أصيلة.

ويضيف أبو البشاير: "من الصعب على المربين العاديين اكتشاف عملية التزوير إلا بمساعدة خبراء في شكل "الحراكي" الأصيل الذي يصل سعره إلى أرقام خيالية نتيجة لـ "نقاوة دمه".

وتُتداول أرقام خيالية لبيع الأغنام في سوق المواشي بالرقة، لتصل إلى مئات الملايين من الليرات. ويقول أبو البشاير، إن سعر كبش نادر وصل إلى 300 مليون ليرة لكن صاحبه لم يوافق على بيعه لأن السعر قليل.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com