الـ"هوت كوتير" فن تصميم الفستان كقطعة فريدة

الـ"هوت كوتير" فن تصميم الفستان كقط...

المصمم اللبناني علي فواز يعتمد على التفاصيل الدقيقة من منطقة الصدر إلى الخصر، لإظهار الأنوثة والجاذبية ما يجعله يقدم أزياء أنثوية بامتياز.

المصدر: عمّان- تهاني روحي

”الهوت كوتور“ أي الخياطة الراقية، هي كل فستان يصمم كقطعة وحيدة وفريدة وتخص زبوناً واحداً فقط. وهذا يعني أرقى درجات الموضة والأزياء، وهذا ما ترجمته أنامل المصمم اللبناني علي فواز، والذي بدأ منذ سنوات طويلة من مشغله في أبوظبي ليصبح واحدا من أفضل مصممي الأزياء في الإمارات والوطن العربي، نظرا للخياطة المحترفة والمترفة لأفضل أنواع الأقمشة، ولهذا فإن شهرة ”علي فواز“ تكمن في إبراز التفاصيل في كل فستان حيث يصنع منه موديلا واحدا فقط.

ويقول علي فواز، إن ”العديد من السيدات يبحثن عن التميز، ويعرفن معنى ”الهوت كوتير“ بالرغم من الاجتياح القوي للفساتين الجاهزة والمقلدة والتي تستخدم أرخص أنواع الأقمشة وتصنع في المصانع وبأسعار زهيدة ، إلا أنني أعترف بأن المرأة العربية على ذوق عالي وتعرف تحديدا أن تميز ما بين الخياطة الراقية والجاهزة“.

ويستغرق كل فستان من تصميم علي فواز، ما لا يقل عن مائة ساعة عمل، خاصة إن كان الفستان مرصعا أو مطرزا بتطريز خاص، وقد تتجاوز تلك الساعات إن كان الفستان مطرز تطريزا يدويا.

ويعتمد علي فواز على التفاصيل الدقيقة من منطقة الصدر إلى الخصر، لإظهار الأنوثة والجاذبية ما يجعله يقدم أزياء أنثوية بامتياز، ولا تخلو تصاميمه من الشك والتطريز، حيث يستخدم الأحجار الكريستالية بألوانها المتنوعة والتطريز اليدوي بأشكال كثيرة.

fs (2) fs (5) fs (8) fs (12) fs (15) fs3

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com