الأردن تقيم معرض “صغار جدا على الزواج”

الأردن تقيم معرض “صغار جدا على الزواج”

عمان – بدأ في العاصمة الأردنية عمان، الأربعاء، معرض للصور الفوتوغرافية، تحت شعار “صغار جدا على الزواج”، يبرز حالات العنف الزوجي الذي يمارس على الطفلات المتزوجات وحرمانهن من الحق في الدراسة والصحة في عدد من دول العالم.

وتدعم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) وصندوق الأمم المتحدة للسكان، المعرض، الذي افتتحه السفير الكندي بعمان، برونو ساكوماني، ضمن حملة لزيادة التوعية بشأن الزواج المبكر، ودعم الفتيات اللاتي خضن هذه التجربة، إضافة إلى تسليط الضوء على الممارسات العنيفة التي تهدد حياة ومستقبل الفتيات القاصرات حول العالم.

وتسرد الصور المعروضة معاناة ومشاهد لفتيات متزوجات تتراوح أعمارهن بين 5 و16 سنة ينتمين لبلدان اليمن وأفغانستان وإثيوبيا والهند والنيبال، كنماذج لبلدان تطغى على مجتمعاتها معتقدات وأعراف محلية تفرض الزواج على الفتيات وهن طفلات صغيرات.

وقال ساكوماني في تصريحات لصحفيين إن “الحكومة الكندية جعلت من محاربة هذا الزواج الذي يحرم الفتيات من حقهم في الطفولة والتعليم، أولوية في خططها”، وأوضح أن بلاده “قررت إقامة هذا المعرض في عدة دول حول العالم من خلال سفاراتها”.

ومضى السفير الكندي قائلا إن “الزواج المبكر يضع حياة الفتيات في خطر ويدمر صحتهن، خصوصاً عند عدم تحقيقهن لطموحاتهن”، مشيراً إلى أن “حوالي 14 مليون فتاة في العالم يتزوجن باكراً أي ما يعادل واحدة من كل ثلاث فتيات يتزوجن في عمر أقل من 18 عاماً، وواحدة من تسع فتيات يتزوجن في عمر أقل من 15 سنة”.

وتقدّر الأمم المتحدة عدد الفتيات دون الـ18 ســنة اللواتي يتزوجن كل عام بنحو 14 مليـون فتاة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع