أمير تتلو
أمير تتلومتداولة

إيران تحكم على مغني الراب "أمير تتلو" بالسجن

كشفت محامية مغني الراب الإيراني، أمير حسين مقصودلو، المعروف بـ"أمير تتلو"، الأحد، أنه حُكم عليه بالسجن، وبعقوبات إضافية.

وقالت المحامية إلهام رحيمي لصحيفة "جام جم" الحكومية الإيرانية، "سنبت في الاستئناف ضد الحكم بعد التشاور مع موكلي".

وردًّا على سؤال عمّا إذا كان "مقصودلو قد تاب في المحكمة"، قالت إن التوبة لها شروط "لم يؤكدها" القاضي بعد.

أمير تتلو أثناء محاكمته
أمير تتلو أثناء محاكمتهمتداولة
أخبار ذات صلة
أنصار مغني الراب الإيراني "أمير تتلو" يتظاهرون للمطالبة بعودته للبلاد (فيديو)

وفي السادس من ديسمبر/ كانون الأول الماضي، سلمت الشرطة التركية أمير تتلو، الذي كان يعيش في إسطنبول منذ عدة سنوات، إلى إيران عند حدود بازركان، وتم اعتقاله فور تسليمه.

وتتمثل اتهاماته في "تشجيع جيل الشباب على الفساد والدعارة وتوفير الظروف الملائمة لذلك، والقيام بحملات ضد النظام، وإدارة موقع مراهنة على القمار، وتشجيع الآخرين على ذلك، ونشر محتوى فاحش على شكل مقاطع وأغان، ودعوة الجمهور إلى ارتكاب جرائم مخلة بالعفة، وتعاطي المخدرات، والتجمع والتواطؤ على أمن البلاد من خلال حث الجماهير والأنشطة التثقيفية والدعائية المخالفة للشريعة الإسلامية".

كما تم القبض على "أمير تتلو" في تركيا قبل عودته إلى إيران، واستمرت محاكمته ثلاث جلسات.

وعقدت الجلسة الأولى لاتهام أمير حسين مقصودلو منتصف شهر مارس/ آذار من العام الماضي في الفرع 26 لمحكمة الثورة، وعقدت الجلسة الأخيرة في السابع من مايو/ أيار الجاري.

وكانت وسائل إعلام إيرانية قد ذكرت في وقت سابق أن أمير حسين مقصودلو يواجه أيضًا شكاوى خاصة و"نشر الفساد والدعارة" في تركيا.

مغني الراب أمير تتلو
مغني الراب أمير تتلومتداولة

من هو أمير تتلو؟

ولد أمير حسين مقصودلو "تتلو" في طهران عام 1987، وبدأ مسيرته في موسيقى الراب عام 2003، ويُعرف بأنه أحد أكثر المطربين و"المشاهير" شهرة وإثارة للجدل في إيران.

كما تصدر هذا المغني عناوين الأخبار في عام 2013 بسبب اعتقاله لفترة قصيرة، وبعد ذلك اتخذ مواقف سياسية متناقضة.

وبعد اعتقاله، أعرب مرارًا عن أسفه لأنشطته في السابق، وفي الوقت نفسه، نشر في بعض الحالات أعمالاً تدعم السياسات المهمة للحكومة الإيرانية، بما في ذلك البرنامج النووي.

ومع ذلك، تم اعتقال "تتلو" مرة أخرى في عام 2019، وسجن هذه المرة لأكثر من شهرين، واعتقلته الشرطة التركية مرة واحدة من قبل عام 2018 بتهمة "انتهاك أنظمة التأشيرة".

ودعم مغني البوب كلا من محمد باقر قاليباف، وإبراهيم رئيسي، المرشحين الأصوليين، في حملة الانتخابات الرئاسية ضمن الأخبار التي انتشرت في الإعلام الإيراني.

وخلال الانتخابات الرئاسية في إيران، دعم تتلو، إبراهيم رئيسي، الذي كان في ذلك الوقت "الوصي على العتبة الرضوية". وقال في مقابلة مع "بي بي سي" الفارسية، إن سبب دعمه لرئيسي هو أنه يعده "الشباب والقوة"، ولهذا السبب دعمه رغم أنه تعرّض لضغوط كبيرة بسبب هذا القرار.

تتلو مع إبراهيم رئيسي
تتلو مع إبراهيم رئيسيمتداولة
أخبار ذات صلة
إيران تحكم بإعدام مغني الراب أمير تتلو بتهمة "الردة"

وكان تتلو قد دعم سابقًا المرشح الإصلاحي البارز مير حسين موسوي من خلال غناء أغنية في انتخابات عام 2009.

وبعد مغادرته إيران، نشر أمير تتلو مرارا تعليقات ضد جمهورية إيران ورجال الدين.

وأغلقت السلطات الإيرانية حساب أمير تتلو على منصة "إنستغرام" بعدما كان لديه أكثر من 4 ملايين متابع عام 2020، بعد أن دعا الفتيات إلى ممارسة الجنس.

وقبل عام، أعلنت شبكة التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، عن حظر حساب مستخدم لمطرب إيراني يدعى أمير حسين مقصودلو، بسبب مخالفته قواعد هذه الشبكة الاجتماعية.

ونشرت وقتها صورا من حسابه على موقع "إنستغرام" تظهره وهو ينشر عبارات مسيئة للنساء، ويطلب من معجبيه الذكور ضرب النساء أو إهانتهن.

وأثار محتوى بعض أغانيه، فضلًا عن نشره تصريحات مسيئة ضد المرأة على "إنستغرام" انتقادات واسعة النطاق، وأهان فيما بعد المتظاهرين بعد مقتل الشابة الكردية مهسا أميني في سبتمبر/ أيلول 2022.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com