ناسا تعرض كوكب الأرض للتبني (صورة)

ناسا تعرض كوكب الأرض للتبني (صورة)

المصدر: بلقيس دارغوث - إرم نيوز

بعد الأطفال والحيوانات، تحولت عملية التبني في الفترة الأخيرة إلى الغابات والحدائق والمحميات وغيرها من القضايا البيئية التي يذكرنا بها العلماء دائماً في سعيهم الحثيث لإنقاذ الكرة الأرضية، ولكن أن تعرض ”ناسا“ كوكبنا كله للتبني فهذا ما لم يكن في الحسبان.

المشروع بكل بساطة عبارة عن محاولات لنشر الوعي بشأن مشاكل الأرض البيئية بالتزامن مع احتفالات يوم الأرض في 22 نيسان/أبريل.

وقسمت ”ناسا“ الكوكب إلى 64 ألف قطعة سداسية، يبلغ عرض كل منها 55 ميلاً، يختار الراغبون قطعة واحدة ويتبنونها، ويحصلون في المقابل على شهادة تبني، جدير بالذكر أن المعلومات العلمية المقدمة هي خلاصة عقود من الأبحاث.

وتهدف ناسا إلى تبني كل الأجزاء قبل 22 من الشهر الحالي، على أن تعيد الجولة مرة ثانية بعد اكتمال مرحلة التبني.

وقالت ناسا على موقعها الإلكتروني إن المبادرة عبارة عن محاولة لتوثيق الارتباط بين الناس والأرض وتثقيفهم حول كوكبنا وسائر الكواكب.

وكشفت الوكالة أنها خصصت 18 فريقا علميا لدراسة الأرض من الفضاء مدعومين بأجهزة مراقبة من الفضاء وسفن وحتى مراصد أرضية، وذلك لدراسة أوجه البيئة وتحديداً تلك التي تؤثر على حياة البشر مباشرةً.

وتبحث المعلومات في درجة حرارة البحار والمحيطات والغطاء النباتي وعلو الغيوم والغبار في الغلاف الجوي ورطوبة التربة وغيرها.

إذن، كيف تتبنى الأرض؟

كل ما يتطلبه الأمر هو الدخول إلى الموقع المخصص بالتبني (https://climate.nasa.gov/adopt-the-planet/#/) واختيار قطعة معينة ثم طباعة اسمك. عندها تستعرض ناسا المعلومات بشأن القطعة المتبناة وتطلب منك مشاركة المعلومات على مواقع التواصل الاجتماعي لنشر المعلومات.

فأي قطعة من الأرض ستتبنى؟ سارع إليها قبل أن يتبناها الآخرون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com