منوعات

خونزاك.. العيش على حافة وادي الرعب في داغستان (صور)
تاريخ النشر: 01 سبتمبر 2022 13:19 GMT
تاريخ التحديث: 01 سبتمبر 2022 15:20 GMT

خونزاك.. العيش على حافة وادي الرعب في داغستان (صور)

تثور الأحاديث وتتناقل الأساطير عن بقع عديدة حول العالم، لكن المنطقة التي يتم الحديث عنها اليوم ذات طابع خاص يميل إلى الرعب أكثر من أي شيء، كيف لا وهي ترتبط

+A -A
المصدر: هدير محمد - إرم نيوز

تثور الأحاديث وتتناقل الأساطير عن بقع عديدة حول العالم، لكن المنطقة التي يتم الحديث عنها اليوم ذات طابع خاص يميل إلى الرعب أكثر من أي شيء، كيف لا وهي ترتبط بروسيا أصلاً.

وتقع قرية خونزاك القديمة في جمهورية داغستان، على حافة واد عميق، مما يجعلها واحدة من أكثر المستوطنات البشرية إثارة للرهبة في العالم، بحسب ”أوديتي سنترال“.

وقبل أن يستحوذ حبيب نور محمدوف على عالم رياضة الألعاب القتالية MMA ويصبح بطلًا بلا منازع لقسم الوزن الخفيف UFC، لم يكن معظم الناس قد سمعوا حتى عن داغستان.

2022-09-299967262_10229853519386994_2061531533503545477_n  أما اليوم، فيرتبط الإقليم تقريبًا بأسطورة فنون القتال المختلطة، لكن الجمهورية الروسية المستقلة هي في الواقع موطن لعدد من العجائب التي لم يكتشفها العالم بعد.

وتقع قرية خونزاك وهي قرية قديمة جدًا ذات موقع فريد جداً، مباشرة على حافة واد بعمق 100 متر، على بعد حوالي 140 كم من محج قلعة عاصمة داغستان، على ارتفاع 2000 متر فوق مستوى سطح البحر.

2022-09-299996823_10229853519466996_6360190909678002517_n

وتتميز خونزاك برسمها مشهدا يستحق التأمل، وهي تنافس المستوطنات الأخرى الأكثر شهرة المتدلية على حافة المنحدرات ذات المظهر الرائع، مثل بلدة روندا الإسبانية أو بلدية بوزول الفرنسية، لكن قلة من الناس خارج الجمهورية الروسية يعرفون بالفعل وجودها.

وتم تسليط الضوء على جمال خونزاك المذهل مؤخرًا في صور التقطها المصور الموهوب سلافا ستيبانوف، بطائرات مسيرة، وثقت بشكل مبهر الموقع الرائع لهذه القرية الداغستانية، انتشرت مؤخرًا على وسائل التواصل الاجتماعي الروسية.

2022-09-299971499_10229853519426995_2448964967430176082_n

ومن المثير للاهتمام حقاً، أن هناك ما هو أكثر من الموقع المميز لقرية خونزاك على حافة Tsolotlinsky Canyon، حيث كانت القرية الداغستانية ذات يوم عاصمة لإمبراطورية قديمة في القوقاز.

بعد ذلك، كانت عاصمة Avar Khanate لعدة مئات من السنين، قبل أن تدمرها جحافل المغول، وفي بداية القرن التاسع عشر، ضمت الإمبراطورية الروسية خونزاك إلى مناطق سيطرتها.

2022-09-299996408_10229853519266991_3322712891620018582_n

وبالنسبة لأولئك الذين يتميزون بالجرأة الكافية للسفر إلى خونزاك، فإن هناك الكثير لرؤيته والقيام به، ويعد شلال توبوت الذي يبلغ ارتفاعه 70 مترًا عامل الجذب الرئيسي للقرية، ولكن هناك أيضًا العديد من منصات المشاهدة المطلة على Tsolotlinsky Canyon، بالإضافة إلى بقايا معمارية من أيام خونزاك القديمة لاكتشافها.

ولأولئك الذين يبحثون عن اندفاع الأدرينالين، هناك منصة القفز بالحبال، حيث يمكنك الهبوط مباشرة في الوادي نفسه.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك