”غيوم بيضاء مسرطنة“ تغطي سماء ديالى العراقية وسط تحذيرات ومخاوف

”غيوم بيضاء مسرطنة“ تغطي سماء ديالى العراقية وسط تحذيرات ومخاوف

المصدر: محمد عبد الجبار – إرم نيوز

حذرت جهات حكومية وأهلية من ”غيوم بيضاء مسرطنة“، بدأت بتغطية سماء محافظة ديالى، شمال العراق.

وقال عدد من أهالي محافظة ديالى لمراسل، ”إرم نيوز“، إنّ ”هناك الكثير من مطامر النفايات، قريبة من المناطق والقرى السكنية، ويتم حرق النفايات، بشكل مستمر، مما يؤدي إلى ظهور (غيوم بيضاء)، تشكل خطورة على صحة وسلامة الأهالي“.

وبينوا أنّ ”حالات إصابة المواطنين بأمراض السرطان ارتفعت بشكل كبير، نتيجة هذه الغيوم المسرطنة، وغيرها من الأمراض الخطيرة“.

من جانبه، قال مدير مكتب حقوق الإنسان في ديالى صلاح مهدي، في تصريحات صحفية، إنّ ”جميع مدن ديالى دون استثناء تعاني من مشكلة مزمنة تتمثل بعدم وجود مطامر للنفايات مستوفية لكل الشروط البيئية، ما يجعل رمي النفايات يجري بشكل عشوائي دون أي دراسة علمية“.

وبين مهدي أنّ ”ما يزيد الأمر تعقيدًا قيام بعضهم بإحراق النفايات ما يولد غيومًا بيضاء تغطي مناطق واسعة“، مبينًا أنّ ”تلك الغيوم لها تداعيات سلبية على حياة المدنيين، وهي سبب رئيس في أمراض السرطان، كونها ناجمة عن مواد بلاستيكية أو نفايات حقول دواجن أو مواد أخرى“.

وختم مدير مكتب حقوق الإنسان في ديالى قوله، إنّ ”مناطق كبيرة تعاني من الغيوم البيضاء خاصة مع حلول فصل الصيف“.

إلى ذلك، قال عضو مجلس محافظة ديالى محمد السعدي، إنّ ”الحكومة المحلية وجهت كتابًا رسميًا إلى وزارة البلديات ووزارة البيئة في الحكومة الاتحادية من أجل معالجة قضية مطامر النفايات، والتي بدأت تهدد حياة المواطنين“.

وبين السعدي، لـ“ارم نيوز“، أنّ ”مطامر النفايات، أصبحت مصدرًا للأمراض المسرطنة في ديالى، وهناك ارتفاع مخيف بأعداد المصابين بهذا المرض، فهذه القضية تتطلب وقفة من الحكومة العراقية الاتحادية، وإجراءات وقائية صارمة، للحفاظ على أرواح المواطنين وسلامتهم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com