الأصعب منذ سنوات.. ”سد الكوثر“ ينذر بكارثة عطش في 2200 مدينة وقرية بإيران – إرم نيوز‬‎

الأصعب منذ سنوات.. ”سد الكوثر“ ينذر بكارثة عطش في 2200 مدينة وقرية بإيران

الأصعب منذ سنوات.. ”سد الكوثر“ ينذر بكارثة عطش في 2200 مدينة وقرية بإيران

المصدر: ندى حمدي– إرم نيوز

أكد مسؤول  إيراني، اليوم الخميس، انخفاض منسوب مياه سد الكوثر بنسبة 30 مترًا، وهو السد الذي يوفر مياهًا لنحو 20 مدينة و2000 قرية داخل إيران.

وذكر تقرير نشره موقع ”راديو زمانه“ المعارض، أن أكبر خضرى، مدير إدارة الانتفاع وصيانة ”سد الكوثر“، كشف أن مستوى المياه انخفض بنسبة 30 مترًا، حيث يقع السد على بعد 55 كم من ”دوكنبدان“، فيما يمد 20 مدينة وألفي قرية في محافظات هرمزكان وفارس وخوزستان وكهكيويه وبوير أحمد وبوشهر، بالمياه.

وأوضح الخضرى، أن هذه السنة واحدة من أكثر السنوات المائيّة جفافًا في ”سد الكوثر“، حيث بدت الجزر واضحة تمامًا،  موضحًا أنه في عامي 2017 و2018 دخل 150 مليون متر مكعب من المياه إلى سد الكوثر، والذي انخفض بمقدار 100 مليون متر مكعب مقارنة بالسنة الماضية.

من ناحية أخرى، كشف مسؤول إيرانى أن الجفاف ضرب محافظة أصفهان بنسبة 99.3 %، والتي تعاني نسبة 50% منها جفافًا شديدًا و10% جفافًا شديدًا جدًا فيما تعاني 33% من المحافظة جفافًا معتدلًا و5% جفافًا ضعيفًا.

ووفقًا لتقرير نشره موقع ”عصر إيران“، فقد أشار حميد رضا خورشيدى، مدير عام الأرصاد الجوية لمحافظة أصفهان، إلى التحديات التي تواجه العالم وعلاقتها بالأرصاد الجوية، وقال إن النمو السكانى والإسراف في استخدام الموارد المائية والجفاف وتلوث الهواء والمياه والتربة وتدمير الغابات والمراعي وتغير المناخ وتعرية التربة والفيضانات وانقراض الأنواع النباتية والحيوانية، هي من بين التحديات التي تواجه أصفهان والعالم، وتؤثر على الأرصاد الجوية بشكل عام.

ولفت إلى حالة الجفاف في محافظة أصفهان، وإلى أنه بسبب استمرار الجفاف الذي ضرب محافظة أصفهان على مدى عشر السنوات الماضية دخلت المحافظة إلى مرحلة الجفاف الهيدرولوجي الذي يؤثر على المجالين الاجتماعي والاقتصادي، وهو أصعب أنواع الجفاف.

وأضاف خورشيدي أن تخصيص ميزانية هو جفاف هيدرولوجي، في حين أن الجفاف الاجتماعي والاقتصادي له عواقب اقتصادية واجتماعية وخيمة.

وصرَّح خورشيدي أن الجفاف التهم نسبة 99% من المحافظة، حيث تعاني 50% منها الجفافَ الشديد و10 % الجفاف الشديد جدًّا و33 % الجفاف المعتدل و5 % الجفاف الخفيف، مضيفًا ”أن متوسط ارتفاع الأمطار في المحافظة في الأعوام 2017 و2018 وصل إلى 114 ملم“.

وبين أن متوسط ارتفاع درجات الحرارة في المحافظة في صيف 2018 كان أعلى درجة واحدة، بالمقارنة بالفترة الموازية من العام 2017  إذ بلغ 1.6 درجة مئوية.

وأردف خورشيدي أن عدم استقرار درجات الحرارة، خاصة في الطبقات القريبة من سطح الأرض، أدى إلى تفاقم اختلال التوازن الجوي بسبب التأثير المستمر لكتل الهواء الباردة من خطوط العرض بالشمال إلى الجنوب، مع تجاوز درجات الحرارة الحد المسموح به، وبحسبه، ساهم تشكل تيارات النينو في الخريف في هطول الأمطار أخيرًا.

وأكد خورشيدي أنه خلال الأسبوع الماضي، وبسبب مرور التيارات الشمالية على المحافظة، كنا نشهد هطول أمطار غزيرة، ورعدًا وبرقًا  في منتصف الشمال، والشرق والوسط، وقد تسبب في سقوط أمطار على مدن أصفهان وكاشان ورزنه وأردستان  وخوانسار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com