منوعات

دراسة: الشمس مرت بفترة "مراهقة" عمرها 50 مليون سنة
تاريخ النشر: 31 يوليو 2018 12:52 GMT
تاريخ التحديث: 31 يوليو 2018 12:52 GMT

دراسة: الشمس مرت بفترة "مراهقة" عمرها 50 مليون سنة

كل الكواكب تشهد فترة فوران بعد أن تتشكل، وهذه الانفجارات تطلق أجسامًا وإشعاعات في محيطها، وعلى مسافات متفاوتة.

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أظهرت دراسة فضائية، أن كوكب الشمس مرّ بفترة مراهقة عمرها 50 مليون سنة، قبل أن تستقر على وضعها الحالي الذي يتجاوز عمره 4.5 بليون سنة.

الدراسة نشرتها أمس مجلة ”نيتشراسترونومي“ اعتمادًا على ما تجمّع من كريستالات زرقاء صغيرة لا ترى بالعين المجردة، كانت تحملها نيازك سقطت على الأرض في مناسبات متفاوتة.

مراحل مراهقة ثم نضوج

وتقول الدراسة، إن هذه الكريستالات الزرقاء التي لا تزيد عن سمك شعرة الرأس والمسماة ”هيبونايت“، كانت تطلقها الشمس وهي في مرحلة الصبا، وفوران الاشتعال الزائد قبل أن يهدأ عنفوانها في الذي تسميه الدراسة ”مرحلة النضوج“ الحالية.

وبحسب فيليب هيك، أحد المشاركين في الدراسة، فإن ”كل الكواكب تشهد فترة فوران بعد أن تتشكل، وأن هذه الانفجارات تطلق أجسامًا وإشعاعات في محيطها، وعلى مسافات متفاوتة. وبتحليل هذه الأجسام، ومنها الـ(هيبونايت) يمكن تقدير امتداد كل فترة“.

ويضيف أن ”الشمس التي تقدر وكالة الفضاء الأمريكية عمرها بحوالي 4.6 مليون سنة استغرقت في مراهقتها حوالي 50 مليون سنة، لتتحول إلى مرحلة النضوج والاستقرار التي تعيشها الآن“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك