دراسة: حرارة الأرض ستتضاعف بفعل التلوث

دراسة: حرارة الأرض ستتضاعف بفعل التلوث

المصدر: منيرة الجمل– إرم نيوز  

حذرت دراسة جديدة من ارتفاع درجة حرارة كوكب الأرض 4 درجات مئوية إضافية قبل نهاية القرن الواحد والعشرين، مشيرةً إلى أهمية محاولة اتفاقية باريس للمناخ منع حدوث ذلك.

وأوضحت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، أنه في حين تهدف اتفاقية باريس لإبقاء متوسط ارتفاع حرارة الأرض أقل من درجتين، يشير تحليل جديد إلى احتمالية تضاعف درجات الحرارة خلال فترة زمنية تتراوح ما بين 50 و80 عامًا إذا لم يحد العالم من الانبعاثات.

ووفقًا لمجموعة من العلماء الصينيين، فإن هذا الاحترار يمكنه تحفيز حالات طقس مدمرة في جميع أنحاء العالم بدءًا من الجفاف الشديد، وارتفاع درجات الحرارة المبالغ فيه إلى الفيضانات الكارثية.

ووضعت الدراسة، التي نشرتها دورية Advances in Atmospheric Sciences، سيناريو لما سيحدث حال استمر ارتفاع معدلات انبعاثات الغازات الدفيئة.

وبمقارنة 39 تجربة محاكاة للمناخ من المرحلة الخامسة لمشروع المقارنة المناخية، قدر الباحثون معدل ارتفاع درجات الحرارة خلال العقود القليلة المقبلة.

وتوقعت نماذج المحاكاة ارتفاعًا يُقدر بـ4 درجات مئوية في العام 2064 وحتى أواخر العام 2095، فيما سيشهد العام 2084 ارتفاعًا متوسطًا في درجات الحرارة.

بدوره، قال الباحث دابانغ جيانغ في معهد فيزياء الغلاف الجوي التابع للأكاديمية الصينية للعلوم: إن ”ارتفاع درجات الحرارة سوف ينتج عنه تهديدات خطيرة للأنظمة البيئية، والأنظمة البشرية والاقتصادات والمجتمعات المتربطة بها“.

ولفت الباحثون إلى تعرض مناطق برية إلى موجات حر سنوية وموسمية أكثر من المناطق المطلة على المحيطات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com