منوعات

سدود وبحيرات جديدة.. هل تنجح خطة مصر في مواجهة خطر السيول؟
تاريخ النشر: 30 أبريل 2018 9:56 GMT
تاريخ التحديث: 30 أبريل 2018 9:56 GMT

سدود وبحيرات جديدة.. هل تنجح خطة مصر في مواجهة خطر السيول؟

تقدّر التكلفة المالية لإنشاء السدود بنحو 4.6 مليار جنيه على أن ينتهي العمل بها في 2020

+A -A
المصدر: محمود سمير- إرم نيوز

أعلنت وزارة الري في مصر، يوم الاثنين، إنشاء 28 سدًا مائيًا و16 بحيرة صناعية بمختلف محافظات الجمهورية لمواجهة مخاطر السيول خلال السنوات المقبلة.

أوضحت الوزارة أن الانتهاء من تلك السدود سيكون مع نهائية 2020 بتكلفة مالية تبلغ بنحو 4.6 مليار جنيه، مشيرة إلى أن الخطة بدأت فعليًا بإنفاق نحو 1.7 مليار جنيه على إنشاء السدود والبحيرات.

وبّينت الوزارة أنها ستعمل على إنشاء 11 سدًا مائيًا و5 بحيرات بمحافظة جنوب سيناء بتكلفة إجمالية نحو 227 مليون جنيه.

ولفتت إلى أن الخطة تشمل أيضًا إنشاء 11 سدًا أخرى و6 بحيرات في محافظة البحر الأحمر بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 415 مليون جنيه.

وأشارت إلى أنها ستعمل على إنشاء 4 سدود و3 بحيرات بمحافظات الصعيد وتحديدًا أسيوط وأسوان والأقصر، وسدين إثنين وبحيرتين في مرسى مطروح؛ لمواجهة مخاطر السيول فيها خلال الأعوام المقبلة.

وكانت مصر أعلنت في ديسمبر/ كانون الأول الماضي بناء أكبر سد تبلغ سعته التخزينية 7 ملايين متر مكعب من المياه في منطقة شلاتين، إلى جانب إنشاء مجموعة أخرى من السدود في سيناء، لتوفير 500 متر مكعب من مياه الأمطار وإعادة استخدامها مرة أخرى.

وتحاول مصر من خلال المشروعات الجديدة خلق بدائل مناسبة لتقليل كميات المياه المستهلكة في الري والزراعة؛ من أجل تفادي تأثيرات أزمة ”سد النهضة“ الإثيوبي، وكذلك لحماية البلاد من مخاطر السيول.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك