شاهد بالصور.. الآلة الأكثر تعقيدًا في العالم ستولد طاقة نووية هائلة 

شاهد بالصور.. الآلة الأكثر تعقيدًا في العالم ستولد طاقة نووية هائلة 
كشفت المنظمة المسؤولة عن إنشاء ما يمكن وصفه بأنه “أكثر آلة تعقيدًا في العالم”، عن الوصول لمرحلة متقدمة في المشروع، تقارب نصف المدة المطلوبة من أجل إتمام تجربة نووية، يتم فيها إثبات أن الاندماج النووي، يمكن أن يكون مصدرًا حقيقيًا لطاقة مفيدة إيجابية لا نهائية.
ويجري إنشاء مشروع “المفاعل التجريبي النووي الحراري الدولي”، أو ما يعرف اختصارًا بـ (ITER)، في جنوب فرنسا، قرب مارسيليا، وقد استغرق العمل فيه أكثر من عقدين، إلا أن العمل فيه كان قد تعطل لفترة؛ بسبب ارتفاع تكاليف الإنشاء إلى حوالي 20 مليار يورو (23.7 مليار دولار).

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن برنارد بيجوت، مدير عام المنظمة قوله، إن المشروع يسير على الطريق الصحيح؛ لبدء ذوبان ذرات الهيدروجين في عام 2025، وهو معلم معروف باسم “البلازما الأولى، وليس لدينا خطة طوارئ”.
ووصف مشروع (ITER)، الذي تشارك فيه عدة دول، بينها: الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية وروسيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، بأنه المشروع العلمي الأكثر تعقيدًا في التاريخ البشري، موضحًا أنه سيتم تسخين بلازما الهيدروجين إلى 150 مليون درجة مئوية، ما يعادل عشرة أضعاف سخونة مركز الشمس؛ وذلك لتمكين الانصهار.

وتحدث هذه العملية، في مفاعل على شكل “دونات”، يسمى tokamak 1، وهو محاط بمغناطيس عملاق، يحجز البلازما المتأينة المحمومة، بعيدًا عن الجدران المعدنية، ويجب تبريد المغناطيسات فائقة التوصيل إلى سالب 269 درجة مئوية، بدرجة ممثالة للفضاء الخارجي.
وبحسب الصحيفة، سعى العلماء منذ فترة طويلة، إلى محاكاة عملية الاندماج النووي، التي تحدث داخل الشمس، معللين ذلك؛ بقدرته على توفير مصدر غير ناضب من الكهرباء، الرخيصة والآمنة والنظيفة.