هل قُتل نجم مواقع التواصل العراقي حمودي المطيري؟

هل قُتل نجم مواقع التواصل العراقي حمودي المطيري؟

المصدر: إرم نيوز

يتداول العراقيون منذ أيام، خبرًا عن مقتل نجم مواقع التواصل الاجتماعي، حمودي المطيري (15 عامًا)، بطريقة مروعة، حيث أخرج قاتلوه أحشاءه.

وانتشر مقطع فيديو مروع، مطلع الشهر الجاري، – تعتذر “إرم نيوز” عن نشره؛ لفظاعته – يظهر فتى وأحشاءه خارج بطنه؛ بعد قتله من قبل أشخاص مجهولين، فيما وقف شخص بكل برود يسأله عن اسمه بسخرية، بينما أجابه الفتى أن اسمه “حمودي”، ثم سأله الفتى عن الذي خرج من بطنه، فأجابه الرجل: “ها مصارينك طالعة”.

وقال ناشطون، إن عملية تصفية “حمودي” كانت بدافع شكوك حول “مثليته”، كون الفتى “وسيمًا”، ودائمًا ما ينشر له صورًا على مواقع التواصل.

وانتقد رواد مواقع التواصل استمرار عمليات الاغتيال والقتل الممنهجة في العراق، دون رادع أو حسيب.

وفي ظل غياب التصريحات الرسمية بشأن معظم عمليات الاغتيال وجرائم القتل في العراق، لا يمكن لموقع “إرم نيوز” التثبت من صحة كل ما يتم تداوله على مواقع التواصل.

وسبق أن أثارت عملية اغتيال ملكة جمال العراق 2015 تارة فارس، غضبًا واسعًا، خاصة وقد سبقه اغتيال 3 سيدات، هنّ: الناشطة سعاد العلي، وخبيرتا التجميل رفيف الياسري ورشا الحسن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع