انتشال 14 جثة متفحمة من واد في جنوب المكسيك

انتشال 14 جثة متفحمة من واد في جنوب المكسيك

ذكرت السلطات في المكسيك، يوم الاثنين، أنه تم العثور على 14 جثة متفحّمة على الأقل، في واد على عمق 400 متر جنوبي البلاد.

وقال المتحدث الأمني الإقليمي، روبرتو ألفاريز هيريديا إن “رفات بشرية كانت موجودة” وتم انتشالها من الوادي الواقع في كوباناتوياك بولاية جيريرو.

وذكر موقع “نورويست” أن الشرطة عثرت على أشخاص يحرقون الجثث، وأصيب 5 من الشرطة في تبادل لإطلاق النار أثناء ملاحقتهم للمشتبه فيهم، بحسب الموقع، رغم أنه لم يتم اعتقال أحد.

وقالت مصادر في الطب الشرعي في مدينة شيلبانسينجو إن “الجثث نقلت إلى هناك مساء الأحد وحتى صباح الاثنين”.

وتعد جيريرو واحدة من المناطق الأكثر عنفًا في المكسيك، حيث تدور اشتباكات بين عصابات المخدرات بشكل متكرر.

وبحسب تقارير إخبارية، فقد تم تقطيع معظم الجثث، وكان الكثير منها في حالة من التحلل.