منظمة "أوكسفام" الخيرية البريطانية
منظمة "أوكسفام" الخيرية البريطانيةرويترز - أرشيفية

الأغنياء يضاعفون ثرواتهم وسط انتظار أول تريليونير في العالم

كشف تقرير صادر عن منظمة "أوكسفام" الخيرية البريطانية، أن أغنى 5 رجال في العالم ارتفعت ثرواتهم إلى الضعف بمبلغ قدره 869 مليار دولار منذُ عام 2020، وفقًا لما ذكرت صحيفة "الغارديان" البريطانية.

ورجح تقرير المنظمة، الذي نشر قبل الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا، تحت عنوان "شركة عدم المساواة" أن تؤدي فجوة الثروة الآخذة في الاتساع إلى تسجيل أول تريليونير في العالم خلال العقد المقبل.

وأضافت أن الأغنياء الخمسة، هم: إيلون ماسك، برنارد أرنو، جيف بيزوس، لاري إليسون، مارك زوكربيرج، مؤكدة أن ثرواتهم زادت بشكل جماعي بمقدار 464 مليار دولار، وهو ارتفاع مذهل بنسبة 114٪.

إن احتمال القضاء على الفقر في العالم قد يستغرق 229 سنة أخرى إذا استمرت الاتجاهات الحالية
تقرير منظمة "أوكسفام"

وبينت الصحيفة أن الزيادة في الثروة تتناقض بشكل صارخ مع محنة أفقر من 60% من سكان العالم، أي نحو 5 مليارات شخص، الذين شهدوا انخفاضًا في رفاهيتهم المالية بنسبة 0.2% خلال نفس الفترة، مبينة أن احتمال القضاء على الفقر في العالم لا يزال بعيد المنال، ومن المقدر أن يستغرق 229 سنة أخرى إذا استمرت الاتجاهات الحالية.

وسلط التقرير، الذي استند إلى بيانات من شركة "Wealth X"، الضوء على التفاقم الكبير لعدم المساواة منذ ظهور جائحة كورونا، حيث شهد المليارديرات في جميع أنحاء العالم تضخم ثرواتهم بمقدار 3.3 تريليون دولار منذ عام 2020، أي بمعدل أسرع بثلاث مرات من معدل التضخم.

أخبار ذات صلة
إيلون ماسك يتربع على عرش أغنى أغنياء العالم

ونوه التقرير، وفقًا للصحيفة، إلى أن العمال في جميع أنحاء العالم يكدحون لساعات أطول مقابل أجور هزيلة في وظائف محفوفة بالمخاطر وغير آمنة، حيثُ ينخفض متوسط الأجر الحقيقي لنحو 800 مليون عامل في 52 دولة، وخسر هؤلاء العمال مجتمعين 1.5 تريليون دولار على مدى العامين الماضيين.

ضريبة على الأغنياء

وكشف تقرير المنظمة الخيرية أن 70% من أكبر الشركات في العالم لديها ملياردير كرئيس تنفيذي أو مساهم رئيسي، على الرغم من الركود في مستويات معيشة ملايين العمال، داعية إلى فرض ضريبة على الثروة لمعالجة هذا الاختلال الصارخ في التوازن، حيثُ بينت أن الضريبة على المليونيرات والمليارديرات البريطانيين يمكن أن تدر 22 مليار جنيه إسترليني سنويا لخزينة الدولة.

وأيدت جوليا ديفيز، العضو المؤسس لمنظمة المليونيرات الوطنيين في المملكة المتحدة، الدعوة إلى فرض ضريبة على الثروة، مؤكدة تأثيرها المحتمل على الخدمات العامة والبنية التحتية.

أخبار ذات صلة
فوربس: ثروات المليارديرات الروس تتجاوز نصف تريليون دولار

وتشير منظمة أوكسفام إلى أن التفاوت في الدخل العالمي، كما تم قياسه بمؤشر جيني، أصبح الآن مشابهاً لذلك الموجود في جنوب أفريقيا، الدولة الأكثر تفاوتاً في العالم.

ودعت أليما شيفجي، الرئيسة التنفيذية المؤقتة لـ"أوكسفام"، إلى سياسات منسقة تعطي الأولوية لفرض ضرائب أكثر عدالة ودعم الجميع، منتقدة الخيارات السياسية المتعمدة التي تسهم في التركيز المشوه للثروة، وتحث على الالتزام ببناء اقتصاد أكثر عدالة يستفيد منه الجميع.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com