بعد وفاته في مصر.. فنانون أردنيون ينعون أشرف طلفاح

بعد وفاته في مصر.. فنانون أردنيون ينعون أشرف طلفاح

أبدى فنانون أردنيون، اليوم الإثنين، صدمتهم من وفاة زميلهم الفنان أشرف طلفاح إثر تعرضه لاعتداء دخل على إثره في غيبوبة في مصر.

وقال نقيب الفنانيين الأردنيين محمد العبادي، إن رحيل الفنان أشرف طلفاح أمر مفجع، وجريمة القتل التي ارتكبت بحق الزميل تؤكد أنها مازالت هناك أيدي حقد وحسد، وذلك بعد ذهاب الزميل لاستكمال دراسته العليا.

وأضاف العبادي في حديث خاص لـ"إرم نيوز" أنه وصلنا خبر الاعتداء الذي تم بحقه ودخل في غيبوبة بعد أن انقطعت أخباره ليومين، وبعد تواصل السفارة الأردنية مع الجهات المعنية، استطاعت السلطات تحديد مكان سكنه ووجدوه في شقته وتظهر عليه آثار تعذيب.

وأشار عضو مجلس نقابة الفنانيين الأردنيين هزاع البرماوي إلى أن تلقي خبر وفاة أشرف طلفاح كان أليماً، ووافقه الفنان الأردني شايش النعيمي بأن خبر وفاة زميلهم كان مفاجأة ولم يتصور أحد زملائه أنه سيغادر الحياة بهذا الشكل.

وبين النعيمي لـ" إرم نيوز" أن الفنان طلفاح كان سيكمل تعليمه من أجل أن يثري الحركة الفنية بإبداعاته، وأنه كان مثالاً للأخلاق والثقافة والفنان الملتزم، وغيابه سيترك أثراً كبيراً على الساحة الفنية الأردنية، وفي نفوسنا.

من جهته، قال باسم عوض، وهو مخرج مسرحي أردني، أن كل الوسط الفني والثقافي في حالة صدمة وحزن شديدين بسبب هذه الجريمة البشعة، وكل الأمل بالخارجية الأردنية ونقابة الفنانيين بتزويدنا بكافة التفاصيل وكشف الحقيقة.

كما قال عضو مجلس نقابة الفنانين الأردنيين جهاد سركيس، إن الصدمة كبيرة من خبر وفاة الفنان طلفاح بهذه الوحشية، مشيرًا إلى أن التعدي على أشرف هو تعدٍ على كل فناني الأردن، ولن تمر وفاته مرور الكرام، وهذه خسارة فادحة للدراما الأردنية والعربية.

وقد أكد المخرج التلفزيوني عماد الزعبي، أن الجريمة هزت كيان الجميع، وأن الفنان أشرف طلفاح قدم للدراما العربية والأردنية الكثير من خلال أعماله، كما أوضح الفنان وليد برماوي أنه تفاجأ بهذا المصاب الجلل والاعتداء الغاشم عليه، مقدمًا عزاءه لأسرته وللأردنيين جميعًا.

وفي وقت سابق من اليوم الإثنين، أعلنت وزارة الخارجية الأردنية متابعتها للحالة الصحية للفنان أشرف طلفاح.

وقال الناطق باسم الخارجية الأردنية، سنان المجالي، إن الوزارة تتابع "الحالة الصحية للفنان الأردني الذي يتواجد في قسم العناية الحثيثة في إحدى المستشفيات في جمهورية مصر العربية".

وأضاف المجالي في بيان، أن "وحدة مركز العمليات في الوزارة على تواصل مستمر مع السفارة الأردنية في القاهرة منذ علمها بتعرض الفنان لظروف مازالت قيد التحقيق من قبل الجهات الأمنية المصرية، أسعف على أساسها إلى المستشفى مساء السبت".

وأشار إلى أن "السفارة الأردنية في القاهرة على تواصل مستمر مع الجهات الأمنية والصحية في مصر بخصوص الوضع الصحي للفنان".

وكشف المجالي، أن "مندوبًا عن السفارة يتواجد بشكل مستمر في المستشفى، حيث أجريت جميع الإجراءات والخطوات الطبية اللازمة للفنان (طلفاح) منذ لحظة وصوله".

ولفت إلى أن السفارة هي التي طلبت، الأحد، نقله إلى العناية الحثيثة، "نظرًا لحالته".

وذكر المجالي، أن الأردن "ينسق مع الجهات الطبية والأمنية في مصر لضمان توفير الرعاية الصحية الكاملة، وسير إجراءات التحقيق الأمني بخصوص حقيقة الحادثة، التي لا تزال طبيعتها وتفاصيلها قيد تحقيق أمني مصري بالتنسيق الكامل مع السفارة الأردنية في القاهرة لاتخاذ الإجراءات اللازمة".

وكان نقيب الفنانين الأردنيين قد كتب عبر حسابه في تويتر، أمس الأحد، أن "الفنان أشرف طلفاح تعرض لاعتداء في مصر، ويرقد على سرير الشفاء في حالة خطيرة، حيث يعاني من نزيف في الدماغ وغيبوبة".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com