تفاصيل جديدة حول الاعتداء على الفنان الأردني أشرف طلفاح

تفاصيل جديدة حول الاعتداء على الفنان الأردني أشرف طلفاح

كشف مصدر مقرب من الفنان الأردني أشرف طلفاح، تفاصيل جديدة، حول حادثة الاعتداء التي تعرَّض لها في مصر، وأدت إلى وفاته الإثنين.

وقال مصدر مقرّب من طلفاح، إن "الوفاة وقعت بطريقة بشعة، بعد تعرضه لاعتداء وحشي من قبل بلطجية، وتم على الفور نقله للمستشفى قبل أن يعلن خبر وفاته".

وأضاف المصدر لـ"إرم نيوز"، أن "الاعتداء جاء من قِبل بلطجية، وأن الأمر ليس له أي أبعاد أمنية ولا سياسية".

وأكد أن "جسده مليء بآثار التعذيب التي أوضحت أنه تم إطفاء سجائر على جسده دون رحمة"، لافتًا إلى أن "سبب الاعتداء تحديدًا غير معروف حتى الآن".

وأشار المصدر، إلى أن جثمان الفنان أشرف طلفاح لا يزال داخل مستشفى القصر العيني بغرفة طوارئ "زيرو" وأنه يجري حاليًّا إنهاء الإجراءات والأوراق اللازمة تمهيدًا لشحن الجثمان للدفن في الأردن.

وأشار إلى أن الفنان أشرف طلفاح كان يتواجد في مصر بحثًا عن عمل جديد يقدمه، بعد أن ضاقت به الحال في الأردن خلال الفترة الأخيرة.

توفي الفنان الأردني أشرف طلفاح، يوم الإثنين، في مصر، إثر تعرّضه لاعتداء دخل على إثره في غيبوبة.

جاء ذلك بحسب ما أعلن نقيب الفنانين الأردنيين محمد العبادي، عبر حسابه في فيسبوك.

وكتب العبادي في تدوينة له "رحيل مفجع وفقد موجع.. الزميل أشرف طلفاح في ذمة الله، بعد اعتداء آثم".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com