أبرزهم حسن يوسف.. شركات الإنتاج تجبر نجومًا مصريين على الاعتزال

أبرزهم حسن يوسف.. شركات الإنتاج تجبر نجومًا مصريين على الاعتزال

المصدر: أحمد جويدة - إرم نيوز

الاعتزال أو الانسحاب من الأضواء قرار صعب على الفنان، خاصة إذا عرف طعم النجومية، وطاردته عدسات المصورين في كل مكان يذهب إليه.

في الفترة الأخيرة فضّل عدد من النجوم المصريين الابتعاد عن الساحة الفنية، تارةً بسبب رغبة المخرجين في الاستعانة بهم فقط كضيوف شرف، وتارةً أخرى بسبب سوء معاملة شركات الإنتاج لهم وإرغامهم على تخفيض أجورهم.

من أبرز النجوم الذين أعلنوا الانسحاب من الساحة الفنية الفنان حسن يوسف ومحمود الجندي ومحمد التاجي وأحمد خليل ويوسف شعبان.

”إرم نيوز“ رصدت آراء الفنانين الذين يعانون من ارتباك المناخ الفني في مصر، حيث قال النجم يوسف شعبان عن رأيه في هذا الموضوع لـ“إرم نيوز“: ”الوسط الفني في مصر لم يعد يحمل القيم والمثل والأخلاق التي تربى عليها أبناء جيلي، وقد كملت علينا شركات الإنتاج بالإعدام والابتعاد القسري عن الساحة الفنية، فأنا شخصيًا لا أطمع في مكاسب مادية ولكن كنت أتمنى أن أجد التقدير المعنوي في آخر سنوات العمر“.

أما حسن يوسف فقال في تصريحات لـ“إرم نيوز“: ”الساحة الفنية أغلقت أبوابها أمام الكبار سنًا وقدرًا وفتحت ذراعيها للشباب وكأننا أصبحنا مثل خيل الحكومة“.

وأضاف: ”الشللية هي المتحكمة في حال الدراما والسينما وأجبرتنا على البقاء في المنازل أو الظهور كضيوف شرف“.

وفي نفس السياق، صرح الفنان محمد التاجي قائلًا: ”فضّلت الابتعاد عن الساحة بمحض إرادتي ولن أعود إليها إلا بشروطي، وهي أن تحترمني الجهة المنتجة من حيث وضع اسمي على التتر بشكل لائق والقيمة المادية التي تتناسب مع حجم عطائي“.

وكان الفنان الكبير محمود الجندي قد أعلن اعتزاله منذ شهر تقريبًا بسبب سوء معاملة الشركة المنتجة لمسلسل رمضان كريم، حيث أهدرت حقه في الأجر ووضع اسمه على التتر.

من جهته، علق المنتج محمد فوزي على الموضوع قائلًا: ”من المستحيل الاستغناء عن الكبار من الفنانين لأنهم يمتلكون قاعدة جماهيرية ضخمة ويضيفون القيمة للعمل الفني، وعلينا كمنتجين مراعاة العامل النفسي للفنان وتاريخه حتى لا يبتعد عن الساحة، ففي الخارج ما زالت أدوار البطولة تُطارد الكبار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com