لجين عمران تثير عاصفة من الردود في دبي بعد هذا الفيديو

لجين عمران تثير عاصفة من الردود في دبي بعد هذا الفيديو

المصدر: فريق التحرير

أثارت الإعلامية السعودية لجين عمران بقناة ”أم بي سي“، جدلا واسعا في مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن نشرت مقاطع فيديو تعرض فيها شكوى من ارتفاع فواتير الكهرباء والماء في دبي بالإمارات.

واشتكت لجين في مقاطع الفيديو المنشورة على موقع ”سناب شات“ للتواصل الاجتماعي، من تلقيها فواتير باهظة، بعد رجوعها إلى منزلها بدبي من السفر.

وتباينت ردود فعل المعلقين على الشكوى، على وسم منتشر على موقع ”توتير“ باسم الإعلامية السعودية، بين منتقد للأسلوب الذي اتبعته لجين، ومؤيد لما أقدمت عليه من كشف ما تعرضت له من الشركة الحكومية الإماراتية.

وكتب أحد المعلقين ويدعى محمد العيناوي: ”أعتقد لو أنها راحت لحكومة دبي وقالت كل الي عندها كان تفهمو وضعها .. لكنها أخطأت في التصوير العلني . عموما موضوع وانتهى“.

ورأى أحمد التميمي أنه لا داعي لكل هذه الضجة قائلاً: ”لو كل من هب ودب يقوم بعملية التشهير لصارت فوضى وإحداث بعض العراقيل التي لن تؤدي إلى حل بل ستفتح أبوابًا نحن في غنى عنها“.

وعلق المدون عبدالعزيز بالقول: ”السعوديّة لجين عمران عايشه في الإمارات من سنوات وتأكل من خيراتها ثم تنتقد عشان سداد فاتورتها !“.

ورد المدون الإماراتي ضرار بالهول الفلاسي مخاطباً لجين قائلاً: ”عزيزتي #لجين_عمران ممارسة أساليب الابتزاز والشحاتين لن تنفع معنا فهيئة كهرباء ومياه دبي رايتها ناصعة البياض“.

وترددت كلمة ”فتنة“ في كثير من التعليقات على الوسم، كما هو الحال مع تعليق المغرد عيسى العبدالله، الذي قال: ”الغريب في الأمر البعض لايمثل الشعب السعودي يحاول يزرع نار الفتنه بين شعبين أشقاء لهدف مخطط له سابق اتمنى عدم الاهتمام“.

واعتذر مدون سعودي يطلق على نفسه عبدالعزيز السياق للإماراتيين قائلاً: ”نأسف كل الأسف للشعب العزيز على قلوبنا، الشعب الإماراتي الكريم على مابدر من إعلامية لا تمثلنا أبدا“.

هيئة ”ديوا“ ترد

ونشرت هيئة مياه وكهرباء دبي ”ديوا“ ردا على الإعلامية لجين قالت فيه إنما ”أثارته الإعلامية لجين عمران بشأن القيمة المرتفعة لفاتورة المياه والكهرباء الخاصة بمنزلها يرجع إلى وجود تسريب في توصيلات المياه داخل نطاق منزلها، بينما تنحصر مسؤولية الهيئة عن التوصيلات إلى خارج حدود المنازل“.

وأضافت الهيئة أنه ”في حين تبقى الصيانة الداخلية مسؤولية الملاك والسكان، تعبر الهيئة عن رفضها التام جملة وتفصيلا للأسلوب التهكمي الذي تناولت به الإعلامية المذكورة الموضوع بما في ذلك من ادعاءات وافتراءات لا أساس لها من الصحة دون التحقق من أسباب هذه الزيادة، إذ يحق للهيئة اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال هذا التصرف لما فيه من تشهير غير مبرر“.

وقال هيئة مياه وكهرباء دبي إن ”خدماتها ومعاييرها بين الأفضل عالمياً“، مؤكدة التزامها بأرقى الأسس المحاسبية فيما يتعلق بقيم الاستهلاك وفق الشرائح المعلنة مع عدم مسؤوليتها على الإطلاق عن أي خلل داخلي في المنازل سواء في توصيلات المياه أو إمدادات الكهرباء والذي قد يؤدي إلى زياد الاستهلاك ومن ثم ارتفاع قيمة الفاتورة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com